>

شارك الاعلامي مصطفى الآغا، مقدم برنامج “صدى الملاعب” متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو طريف وعفوي جمعه بزوجته الاعلامية مي الخطيب لحظة مغادرته المنزل متجهًا إلى عمله.

ويبدو أن مصطفى الآغا أراد توثيق لحظة غيرة زوجته عليه حتى أنها لا ترغب في مغادرته المنزل وتريد الذهاب معه إلى العمل وفق ما أوضح في تصريحه عبر مقطع الفيديو، وكانت زوجته ممسكة بيده وترغب في مرافقته.

وأظهر المقطع قول مصطفى الآغا: “اليوم كنت رايح على الشغل وبعمل التحية المسائية قام إجت المدام وقالت رايحة معك”، لترد عليه زوجته مي الخطيب قائلًة: “ليش لأ بروح معك”، فواصل “الآغا” قائلًا: “تاجي محلي شو رأيك تاجي محلي..”، فعلقت قائلًة: “لأ لأ.. ما بدي تقديم بس بدي ضل معك”.

وواصل مقدم البرامج الشهير قائلًا: “يا ألف أهلا وسهلًا”، فقالت زوجته: “هذي تقفيلات الخميس.. هلا بالخميس.. بدي أطبعلك الأحمر”، ومنحته على خده “قُبلة”، ثم ظلت تمسح ما طُبع من “روج” مكان “القبلة”.

ولفت المقطع انتباه الجمهور في مواقع التواصل، حيث أثنوا على عفويتهما وحالة التناغم بينهما متمنين للآغا أن يبارك الله له في أسرته وزوجته، فيما علق البعض بأن حركات مي الخطيب زوجة مصطفى الآغا مصطنعة، وتطرق البعض إلى أن ما أظهراه في المقطع “مسخرة”، ولا يليق هذا الأمر كونها أحرجته.



شارك برأيك

‫5 تعليقات

    1. الاصل
      وأحبها وتحبني
      وتحب ناقتها بعيري
      وقد قيل
      وأحبها وتحبني
      ويحب كدلكها ونيتي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *