>

تداولت منصّات السوشيال ميديا بشكل كبير في الساعات القليلة الماضية، فيديو مُسرب للفنان المصري “أحمد فلوكس” يشهد إعتدائه بالضرب على أحد أفراد الأمن في كومباوند سكنى بمدينة الشيخ زايد، حيث نزل فلوكس من سيارته غاضباً، ويبدو أن الحديث أحتد بينه وبين فرد الأمن، مما دفع الفنان إلي وكّزه في صدره بقوة ودفعه إلي الخلف، ثم يعود مره آخري ليستقل سيارته وينطلق بها.

وفي ظل غضب النشطاء وانتشار موجه من الانتقادات الحادة الموجهه للفنان أحمد فلوكس، فوجئ بخروج شخص يّدعي أنه شاهد عيان على الواقعة، مؤكداً أن الفنان كان تحت تأثير السُكر، وقام بشن هجوم عنيف ضده، وطالب شركات الإنتاج بعدم إسناد أي أدوار له.

ولم يتجاهل فلوكس هذا الإدعاء وتلفيق مزيداً من التهم إليه، فقام بالرد من خلال حسابه الشخصي على موقع “فيسبوك” فقال: “طيب بما إنك إنسان لا تعرف الله… أولاً أنا حاحسبك قانوني على كل كلمة في هذا المنشور… سكران إيه يا عديم الدين اتقي الله.. تعرف أنت إيه على الواقعة كاملة علشان تكتب كده… أنا هاخد حقي منك تالت ومتلت علشان بما إنك بتتكلم على الاحترام… أهو يكون درس لحضرتك في احترام الآخرين وعدم قذفهم بكلام مرسل زي شكلك”.

يُذكر أن نيابة أكتوبر قامت بإستدعاء الفنان أحمد فلوكس ورجل الأمن للتحقيق في تلك الوقعه وما جاء في هذا الفيديو المُسرب.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *