>

اعترفت الفاشينيستا فينيسيا، المعروفة إعلاميا بـ“أم ريان“، انها كانت تريد ضرب مذيعة برنامج ”كلام نواعم“، مؤكدة أنها تعرضت لخدعة كبيرة من قبل مذيعات البرنامج، فضلا عن استقبالهن السيء لها وهجومهن غير المبرر.

وقالت ”أم ريان“ في تصريحات تلفزيونية: ”خدعوني وغدروا فيني.. لأني ماحدا يقط حالة في النار.. عنوان الحلقة ”جوع الشهرة“ لو أنا أعرف من الأول ما كنت طلعت من الكويت لأني كدة بكون بقط حالي بالنار أو بدور على شهرة.. ولا أريد لا بلبلة ولاشهرة الموضوع أصلا مضايقني“.

وأضافت أن الإعلامية الكويتية، حليمة بولند، وقفت إلى جانبها في الأزمة الصحية التي تعرضت لها عقب انسحابها من البرنامج، معلقة: ”حليمة بولند وقفت معاي وقفة ما انساها.. لأني من كتر ما انفعلت فقدت الوعي؛ لأني كنت مضغوطة نفسيا؛ بسبب وفاة والدتي التي لم يمر عليه سوى شهر ونص، فضلا عن أن الاستقبال كان سيئا جدا“.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *