>

يبدو أن نجمة تليفزيون الواقع الشهيرة كيلى جينر لم تستطع قضاء وقت ممتع بعيداً عن طفلتها الوحيدة “ستورمى”، وهو ما ظهر بوضوح خلال الفترة الماضية

ونشرت كيلى جينر ذات، الـ21 عاماً، صورة جديدة على إنستجرام مع “ستورمى” خلال استمتاعها بالجو الدافئ على  حمام السباحة، وظهرت كيلى مرتديه “مايوه” بتصميم مميز باللون الأصفر بينما كانت تدلل ابنتها.

 

 



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. يا خوفي يدخلون شيوخ نورت المراهقين يدللون الام هههههههههههههههههههههههههههه حتى ولو على طريقة لويس بريل …….. حطوا لنا صور مفتي الوهابية لو سمحتم بدل كيلي هذه هههههههههههههههههههههههههه .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *