تعرضت الفنانة فلة الجزائرية، لأزمة صحية شديدة نقلت على إثرها للمستشفى، وكانت في حالة يرثى لها.

ونشرت فيديو لها عبر صفحتها الشخصية بموقع “إنستجرام”، من داخل المستشفى، وعلقت عليه قائلة: “إلى كل ولاد الحركة أعداء وطني لو لم أكن في هذا الظرف الصحي لما كنت أول وحدة على ميدان الأحرار”.

وكانت فلة، قد دعت خلال الأيام الماضية الجيش إلى منع “العهدة الخامسة” للرئيس الحالي عبدالعزيز بوتفليقة، وأثارت دعوتها ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، في حين قالت إدارة أعمالها الفنية إن الفنانة تمر بانهيار عصبي.

ودعت فلة إلى انتفاضة “سلمية” تقودها النخبة المثقفة في البلاد، وقالت “جاء اليوم دوركم أيها الدكاترة والمحامون لتنقذوا بلادكم من منزلق خطير”.

شارك برأيك

تعليقان

  1. شو أزمة صحية شديدة !!!؟؟؟اكيد مش حساسية من شي أكلة نفخت وجهها!
    قولوا ضرب بالحيط وبوكسات …بس هم خلوها عايشة حتى غيرها يتعلم وياخد درس بعدم معاندة الجنرالات …

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.