>

وافت المنية الراهبة كاثرين روز هولزمان عن عمر ناهز الـ89 عاماً وذلك خلال جلسة المحكمة كانت تبت في نزاع ملكية مع المغنية الأميركية، ​كاتي بيري​، حسب وسائل إعلام محلية.

هولزمان هي واحدة من راهبتين تورطتا في نزاع قانوني مع بيري وأبرشية لوس أنغليس حول ملكية دير سابق في المدينة.

واتفقت بيري على شراء الدير مقابل 14.5 مليون دولار عام 2015، لكن الصفقة لم تتم عندما رفض السكان عملية الشراء. وقالت الأختان كاثرين روز وريتا كالانان إنهما غير سعيدتين بتسليم الدير وأفدنته الثمانية المحيطة به إلى النجمة الأميركية، التي تؤدي أحيانا أغانٍ استفزازية، للتيار المحافظ. وباعت الأختان الدير إلى صاحب مطعم محلي، يدعى دانا هوليستر، من دون موافقة أبرشيتهما.
وحكم لصالح بيري والكنيسة الكاثوليكية بتعويضات بلغت قيمتها 10 ملايين دولار عام 2017، عندما نجح محاموهما في الإثبات للمحكمة أن الراهبتين لم يكن لديهما الحق في بيع الدير للمرة الثانية.

وخلصت هيئة المحلفين إلى أن صاحب المطعم تدخل عمدا في عملية شراء اتفقت الراهبتان عليها مع بيري. وعلّقت كل إجراءات ما بعد الحكم في أعقاب وفاة الراهبة.

وفي بيان قال الأسقف غوميز: “الأخت كاثرين روز خدمت الكنيسة بكل إخلاص وحب لسنوات عدة، واليوم نتذكر حياتها بكل امتنان”.

وتحدثت الراهبة كاثرين روز إلى شبكة “فوكس 11 إل إيه” قبل سقوطها في قاعدة المحكمة، في ما يعتقد بأنه آخر مقابلة لها قبل الوفاة.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. كيف اذا تبعان ملكية ليست لكما ولا يحق لكما ألَّبت في بيعها لأي كان بدون الرجوع الى الأبرشية ..
    المغنية هنا (بعيداً عن فنها ووو)هي ك شخص يحق لها التعويض لانها خدعت كما صاحب المطعم …
    موتها لا يشفع لها عند القانون

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *