>

تعرض الفنان المصري شعبان عبدالرحيم لوعكة صحية شديدة خلال الفترة الماضية، والتي استدعت دخوله المستشفى، والتي مكث بها لمدة 9 أيام.

شعبولا تحدث عن تفاصيل مرضه، في أول ظهور له بعد خروجه من المستشفى، بقوله: “أنا كنت في فرح فمشيت الفجر لقيت نفسي بترعش بشكل كبير ما حصليش قبل كده، بعد كده فقدت الوعي وروحت مستشفى المعادي وقعدت فيها 9 أيام، وكنت مصاب بضيق تنفس”.

أما عن أسباب إخفائه لمرضه عن وسائل الإعلام، قال، خلال لقائه في برنامج “8 الصبح” على قناة “DMC”: “لما بقول إني عيان بقعد وقت كبير محدش بيبعت لي شغل.. بيفتكروا اني لسة عيان أو حصلي حاجة، وأنا بطمن جمهوري إني بقيت كويس وكمان بروح الجيم”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *