>

فى الفترة الأخيرة بدأ عدد من شقيقات النجمات في الظهور على الساحة الفنية لمنافسة شقيقاتهن، ليس فقط بأعمالهن الفنية أو الغنائية بل أيضاً بصورهن التى تبرز جمالهن ليظهرن على الساحة الفنية فى صورة أخبار تتساءل دائمًا من الأجمل، أو لتحري الشبه بين النجمات وشقيقاتهن واللاتي علي الأغلب يمتلكن شبه كبير لهن، وفي بعض الأحيان تكن الشقيقه “نسخة طبق الأصل” عن شقيقتها الفنانة.

ومن بين هؤلاء “نورما” شقيقة النجمة اللبنانية “إليسا”، التى خطفت الأنظار لدي ظهورها الأول، حين نشرت شقيقتها الفنانة إليسا عبر حسابها الرسمي بموقع الصور والفيديوهات “إنستجرام” عدة صورة تجمعهما واتضح الشبه الكبير بينهما. وتناقلتها حسابات نشطه علي السوشيال ميديا.

يُذكر أن إليسا واحدة من الفنانات اللواتي يحرصن على فصل الحياة الشخصية عن الحياة الفنية، حيث أنها لا تتحدث كثيرا عما يدور في حياتها عن الفن. كثيرون لايعرفون أن لإليسا أخوات، خصيصاً أنها نادراً ما تنشر صوراً مع عائتلها، ولكن تتمتع نورما شقيقة إليسا ببعض الشهرة إذ من حين لآخر تقوم إليسا بنشر صورة تجمعهما سوياً.

في سياقٍ آخر، وجهت النجمة اللبنانية إليسا رسالة شكر لكل من هنأها بعيد ميلادها الموافق 27 أكتوبر، عبر حسابها بموقع التغريدات “تويتر”، وكتبت إليسا قائلة: “أشعر بسعادة كبيرة بكل الرسائل الجميلة التي أتلقاها في عيد ميلادي شكرًا لكل كل فرد منكم، أيها الأصدقاء، الفنانون، المعجبون وكل من يهتم أتمنى أن نكون قادرين على الاحتفال في ظروف أفضل”.

وحصلت إليسا على العديد من الجوائز والتقديرات، بما فى ذلك ثلاث جوائز الموسيقى العالمية، وست جوائز الموريكس دور، وباعت أكثر من 30 مليون نسخة من ألبوماتها طوال مسيرتها الفنية، ما يجعلها واحدة من أفضل الفنانين مبيعاً على الإطلاق فى الشرق الأوسط، صنفتها مجلة فوربس الأمريكية عام 2017 من أغنى الفنانين فى العالم العربى بثروة قدرت بـ43 -48 مليون دولار.

وكانت أبرزت الصفحة الرسمية للجائزة العالمية “World Music Awards” إصدار فيديو كليب النجمة اللبنانية إليسا الجديد “هنغنى كمان وكمان”، حيث نشرت الصفحة عبر موقع “إنستجرام”، صورة البوستر الرسمي للأغنية، معلقة عليها :” النجمة اللبنانية إليسا تطلق أغنيتها الجديدة هنغني كمان وكمان في فيديو ممتع مع النجمة هيفا وهبي وبعض معجبيها الأوفياء و جميع عائداته تذهب إلى الأعمال الخيرية”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *