خرج شقيق الفنان المصري عادل إمام، عن صمته ليرد على الشائعات المستمرة المتداولة حول تدهور حالة الفنان الصحية وتعرضه لأزمات، مؤكداً أنها حملة شرسة عليه مطالباً الجميع بتحري الدقة.

و في هذا السياق، فقد أكد المنتج عصام إمام، شقيق عادل إمام، أنه يتعرض لحملة شرسة من الراغبين في تصدر مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً إلى أن تلك الشائعات سببت الأذى لمشاعر أحفاده، موضحًا أنه يتلقى العديد من المكالمات الهاتفية بعضها من أمريكا وأستراليا للاطمئنان على صحة شقيقه.

وتابع عصام إمام قائلاً: “ليه الحملة الشرسة دي والطريقة غير طبيعية وبدأت هذه الحملة من وقت طويل، وقالوا إنه راح الساحل ومنعزل واللى مهون عليه حب الناس، ومحاولتهم الاطمئنان على صحة عادل إمام”. وأشار إلى أن عادل إمام تابع هذه الشائعات مرة أو أثنين بسبب دخول أحفاده عليه في حالة من البكاء بعد انتشار هذه الأخبار لكنه لم يعد يتابع الأمر الآن.

ولفت إلى أن عادل إمام في حالة صحية جيدة، قائلاً: “عادل بحالة جيدة ومستمتع بحياته ولا يعاني من شيء وبيلاعب احفاده، وفي مواضيع بيقراها الآن منها فيلم الواد وأبوه بيضم الأسرة هو محمد إمام والمخرج رامي إمام والمنتج عصام إمام، سيقدم فيلما للأسرة المصرية حاجة مميزة”.

وحول اختفاء عادل إمام خلال الفترة الماضية، أشار إلى أنه قلل لقاء أصدقائه ضمن الاحتياطات لمواجهة فيروس كورونا، لكنه لا يستطيع البقاء بمفرده.

ونفى الأنباء المتداولة عن كتابته لمذاكراته، مؤكداً أنه لا يوجد لديه رغبة في ذلك رغم تلقيه العديد من العروض المغرية، بسبب قناعته أن أعماله الفنية تكفي لتحكي سيرته للجمهور.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.