>

نعت الفنانة الكويتية شوق الهادي طليقها الشاب الكويتي بدر الماص الذي وافته المنية اثر حادث مروري في امريكا ولكنها اثارت الجدل بطريقة رثائه حيث اتهمها الكثيرون من متابعيها بالمبالغة.

فقد كتبت شوق الهادي في تغريدة على حسابها على تويتر راثية طليقتها قائلة: “كسرت فيني شعور كان مليان فيك الله عليك يوم اوجعت قلبي وجرحتني . رحل و لم يعرف موعد رحيله الا الله و لكن برحيله اوجع قلبي بعد رحيلك من ادعو حبيب القلب بعد رحيلك من احب بعد رحيلك قلبي في فرااااغ مخيف ولم أجد أي معنى لأي شئ في هذا العالم بدونك .. هل لي بسؤالك ؟! لماذا رحلت عني؟!”.

وتابعت شوق الهادي: “لماذا تركتني وحيده بهالعالم السيئ؟! لماذا أوجعت قلبي بغيابك؟! و كم ” لماذا ” اود ان اسألك بها أسئلة تحيرني للغايه، وكعادتك منذ رحيلك .. لم أجدك و لم أجد إجابات لأسئلتي لك و لن يهدأ قلبي بعد . و حاجتي لضمتك , أوجعت قلبي كثير. لكني مازلت أشعر بأني احبك حتى بعد رحيلك”.

بدورها واست فرح الهادي شقيقتها وعلقت كاتبة: “يا روحي الله يصبرج ويجبر قلبج يارب ويقويج سامحيه وحلليه وادعيله هذا يومه ربج كاتبله جذي.. اللهم ارحم #بدر_الماص واغفرله وعوض شبابه بالجنة”.

وقد اثارت شوق الهادي الجدل بطريقة رثائها حيث اتهمها الكثيرون بالمبالغة خاصة وان المرحوم كان طليقها وكان هناك خلافات كبيرة بينهما حيث كتب احد متابعيها متسائلا: “وين هالشعور هذا وهو حي وين هالحب هذا وهو موجود بالحياة هذا انتم اذا فقدتوا الشي يطلع اللي بقلوبكم ياليت تطلعون كل اللي بقلوبكم للي تحبونهم كلنا راحلين عن هالدنيا ربي يرحمه يارب ويغفر له”.

فيما كتب اخر: “صح انه طليقك وهذا لايعني انك ما تترحمين عليه او حتى تدعي له بس بعد لايعني انك تبالغين حتى لو كنتي فعلاً تحبينه الى الان ترا كلامك ذا ما بفيده محد مستفيد منه مدري لو الاستفاده لك ما ابي ادخل في نيتك لكن الرجال يحتاج دعاء مو كلام فاضي لكن الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *