>

علق الاعلامي الاماراتي صالح الجسمي على خبر قيام السلطات الاماراتية بإغلاق مطعم “ناموس دبي” الشهير خمسة ايام بسبب خرق القواعد الاحترازية من فيروس كورونا بعد التجمهر حول الفنان المصري محمد رمضان.

كلام صالح الجسمي جاء في تغريدة عبر حسابه على تويتر حيث قال: “حزم بلدية #دبي والدائرة الإقتصادية بإغلاق #مطعم_ناموس خمسة أيام بسبب تصرف الفنان #محمد_رمضان في فوضى وتجمهر لغنائه الغير مبرر هو رسالة بأن #الامارات حازمة ضد من يخالف #الاجراءات_الاحترازية وأن الفوضى ليس لها مكان هنا ولابد من الالتزام، وكلنا نعلم تكلفة إغلاق المطعم ولو مؤقتاً.”

وكان محمد رمضان قد اعتذر عن التسبب في اغلاق المطعم حيث نشر مقطع ظهر فيه وهو يرقص ويغني بين العشرات من معجبيه وعلق كاتبا: “أعتذر بالنيابة عن جمهوري وأحبائي لتسببهم في إغلاق مكاني المفضل في دبي لمدة خمسة أيام بسبب تجمعهم حولي”.

ويقضي رمضان منذ فترة إجازته في دبي، ويشارك جمهوره بفيديوهات يظهر فيها في جولات مع بعض الحيوانات منها “النمر والفهد”.

ونشر الفنان يوم الأحد الـ 27 من يونيو/حزيران 2021، صورا ومقاطع فيديو له مع نمر أبيض اللون، مقيد بالسلاسل. ظهر في تلك الصور والمقاطع المصورة عاري الصدر على طريقته المعتادة في كليباته الغنائية.

يُذكر أن محمد رمضان كان قد حصل على الإقامة الذهبية في دولة الإمارات المتحدة، العام الماضي (2020)؛ إذ نشر آنذاك صورة الإقامة الجديدة بحسابه على إنستغرام، معلقا عليها: “شكرًا حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد حفظه الله، وشكرًا حكومة دبي على أجمل هدية، التأشيرة الذهبية لدولة الإمارات العربية المتحدة حفظها الله وحفظ حكامها وشعبها الغالي”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *