>

تجدد الصراع مرة أخرى بين المطربتين الإماراتيتين أحلام وشمس، وبصورة أكثر ضراوة، وذلك بعد مرور ما يقرب من ٥ سنوات على اشتعال الصراع بسبب المنافسة بينهما، بعد أن تدخلت وسائل الإعلام المصرية فى إشعال فتيل الأزمة، بنقل تصريحاتهما الهجومية، واستضافتهما فى البرامج التليفزيونية. مؤخراً؛ وفور إعلان أحلام عن زيارتها لمصر، وغنائها فى الأوبرا المصرية، سعت شمس لاستغلال الأمر، وتواصلت مع نقابة الموسيقيين، التى نفت ذلك، كما نفت وزارة الثقافة أن أحلام ستغنى على الأوبرا المصرية، إلا أن أحلام عادت لتنفى غناءها على مسرح الأوبرا، وتؤكد أن الحفل يقام على مسرح جامعة مصر بمصاحبة فرقة سليم سحاب.
وتسعى شمس لإحراج أحلام، بإبداء رغبتها فى رعاية الطفلة ياسمينا التى هاجمتها أحلام من قبل وقللت من موهبتها الفنية، بعد ظهورها فى برنامج «أرابز جوت تالنت»، وهو ما جعل الطفلة ترفض طلبات التصالح مع أحلام، خاصة بعد توطد علاقتها بالمطربة شمس مؤخرا، والتى قررت رعاية ياسمينا فنيًا.
وكشفت مصادر أن أحلام هى من طلبت الظهور مع الإعلامى وائل الإبراشى تحديدا، على شاشة قناة «دريم» ببرنامجه «العاشرة مساء»، خاصة بعد ظهور شمس فى نفس البرنامج منذ فترة، والحديث عن رؤيتها السياسية، وهو ما جعل أحلام تطلب الظهور بنفس البرنامج.
وبرغم هدوء الأمور بينهما، أثناء تواجدهما فى الإمارات، إلا أنه دائما يشتعل الأمر، على مواقع التواصل الاجتماعى للنجمتين فى كل فترة، خاصة مع ظهورهما إعلاميًا، وتزداد خلافتهما أثناء تواجدهم على أرض مصر، حيث تسعى كل منهما لإثبات حبها لمصر وجمهورها، أكثر من الأخرى، والمنافسة على إقامة حفلات فى مصر.
أبرز ما كشفته مصادر مقربة من أحلام، أنها طلبت عدم إجراء مداخلات هاتفية أثناء ظهورها مع وائل الإبراشى، خشية أن يدخل أحد المتصلين لمهاجمتها على الهواء بإيعاز من غريمتها شمس، والتى تم تكريمها مؤخرا من خلال مهرجان الأغنية العربية المصورة، ضمن فعاليات «مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام»، حيث حصلت أغنيتها «دين أبوكم» على أحسن أغنية، وهو ما ضايق أحلام، التى قررت زيارة مصر لرد الصفعة لشمس، التى التقت مع نقيب الموسيقيين هانى شاكر، ساعية لتحقيق نفس الهدف، وتقرر دعوة هانى شاكر لحفلها فى جامعة مصر، من أجل الظهور بجانبه.
من جانبها فإن الفنانة شمس قررت ترك مصر والسفر إلى الخليج، أثناء زيارة أحلام لمصر، وذلك حتى تبتعد عن أى صراعات بينهما على أرض مصر، وهو ما جعلها تقرر السفر لحين انتهاء زيارة أحلام، ثم عادت إلى مصر مره أخرى فور رحيل أحلام، وانتهاء زيارتها لمصر، كما رفضت شمس إجراء مداخلة هاتفية مع أحلام فى برنامج «العاشرة مساء»، حيث سعى الإبراشى لإجراء مداخلة واحدة فى البرنامج مع شمس، ولكنها رفضت.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *