>

نشرت الصفحة الرسمية للفنانة “صفاء مغربى” صورة تظهر إيصال دخولها مستشفى “دار الفؤاد”، ومن ثم احتجازها بالمستشفي على إثر أزمة صحية مفاجئة.

وكتبت الصفحة: “بالدليل للرد على البعض ممن رددوا أن تلك الشائعة مصدرها الفنانة صفاء مغربى والمخرج يوسف شرف الدين، صورة تظهر إيصال دخول الفنانة صفاء مغربى مستشفى دار الفؤاد بتاريخ 2 ديسمبر”.



شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. الوالدة لم تمت بل هي و بنتها سوا الاشاعة مع بعض هههههه

    يا خسارة ترحمنا عليهم البارحة!!

  2. كان عمري ١٢ سنة و الله يسامح اختي الكبيرة، كانت تهرينا هري بالضرب، فمرة ضربتني بقساوة و اضطريت اموت نفسي، فصاحت اختي و كل البيت مع الوالدة و اخوتي، فالجيران سمعوا و اتوا الى بيتنا حوالي ٥٠ شخص، و قمت من بين الناس لاخبي نفسي ورا الباب، تعجبوا الناس و واحد من اقربائنا الله يرحمه قال لامي لو كنت منكم لقتلته الان بحق و حقيق حتى بس لا نرد هؤلاء الناس من شدة العيب ههههههه
    فمن المفروض يموتوا واحد على الاقل ههه
    بس كويس ما متت ولا كان اعضاء نورت اخذوا راحتهم ههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *