>

علي الرغم من مرور سنوات طويلة وظهور العديد من الفنانين علي الساحة الفنية، ولكن يحن الكثير من الأشخاص إلي زمن الفن الجميل ونجومه والأفلام التي جاءت في تلك الفترة، دون الإساءة إلي أحد أو إستخدام ألفاظ مسيئة كما يحدث اليوم، وظهر فالجيل التالي لهؤلاء مجموعة من الفنانين علي الساح منهم من تمسه صله بأحد الفنانين القدامي. وبعض المشاهير اختاورا أن يبتعد أبنائهم وأحفادهم عن الفن والبحث عن مجال أخر يعملون به. ولكن يبقي الشغف لدي الجمهور العربي بالتعرف علي أبناء وأحفاد وأقارب هؤلاء النجوم في كلتا الحالتين.

ومن بين هؤلاء الفنانة “داليا مصطفى” التى تربطها صلة قرابة بالفنانة ناهد رشدي، حيث إن ناهد تعد بمثابة عمة لـ داليا مصطفي، وهذا ما أكدتاه في أكثر من حوار تليفزيوني سابق لهما، حيث كشفتا صلة القرابة التي تجمعهما فقالت”داليا”، أن ناهد رشدي هي عمتها شقيقة والدها.

كما كشفت الفنانة ناهد رشدي، صلة القرابة التي تجمع بينها وبين الفنانة داليا مصطفى، وذلك للمرة الأولى. وقالت خلال لقائها في برنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا”، والمذاع عبر فضائية cbc، إن داليا مصطفى، هي ابنة شقيقها وهي الحفيدة الأولى في العائلة وكنت تمتع بمحبة كبيرة في العائلة، وأضافت، أنها اصطحبتها وهي طفلة خلال إحدى حفلات الأطفال وكانت تغني برفقتهم وإذا بالمصور يركز كل تصويره على داليا وهي طفلة. وأطل الثنائي معاً في لقاءٍ لاحق من خلال برنامج “معكم منى الشاذلي”.

وعلي الصعيد الفنى، تعاقدت الفنانة المصرية داليا مصطفى مؤخراً على بطولة “فيلم قبل الاربعين” وهو من نوع أفلام الرعب، وتعود به إلى السينما بعد غياب لمدة 13 سنة، منذ قدمت مع الراحل طلعت زكريا فيلم “طباخ الرئيس” لتغيب بعدها عن شاشة السينما مؤكدة أنها طوال تلك الفترة كان يعرض عليها أعمال كثيرة لكنها كانت ترفضها بسبب عدم ملاءمة النصوص لها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *