>

مازالت حادثة ميرهان حسين تشغل حيزاً كبيراً من اهتمام الجمهور، لتكون آخر حلقاتها ما نشرته الصحفة الرسمية لنقابة المهن التمثيلية على الفيس بوك من صورة لنتيجة التقرير الطبي الأخير الذي خضعت له ميرهان حسين

حيث جاء في التقرير الطبي للطبيب محمد أحمد الحمامصى أنه تم الكشف على ميرهان حسين محمد بسيوني، وتبين من الكشف الظاهري عدم وجود رائحة كحولية بالفم ولا توجد أي علامات عدم اتزان، وأنها تعي الزمان والمكان.

وفي ذات السياق، تسلمت النيابة التقرير الطبي الثاني الموقع على ميرهان حسين، بعد ان اتهمت ضابط الكمين بضربها والتحرش بها، واتهامها هو في المقابل بشرب الخمر.

شارك برأيك

تعليقان

  1. الظاهر ان هذا الدكتور يفحص المرضى بالتخمين والملاحظه مو لازم تحليل دم لاثبات هذا وكمان حتى لو كانت سكرانه بعد هذا الصراخ والهرج والمرج الذي عملته اكيد حتفيق مش من سكرة بل من غيبوبة

  2. يا حضرة دكتور ابو تنكة
    فيه الواحد يشرب عشرة قنينات بيرة (مش ويسكي او أقوى منه…)ويعرف التاريخ والوقت وفيه ايضاً يقود السيارة ….
    بس فيه ايضاً والظاهر مش موجود عندك ماكينة نفخ صغيرة بتحطها بفمها (لهالفهيمة)وبتشوف اده شاربة بالارقام .،،
    يعني حتى مش محتاج فحص دم !!!!
    وايضاً فيه مواد مخدرة غير (الحشيشة)ما بيطلعلها ريحة فم !!!!متل الحبوب اقلها،.
    يعني بخف انتقادها ل هذه الوسخة (في حال فعلاً مخرج وغروب المسلسل او الفيلم الذي تمثل فيه أعطوا تصريح بالوقت انها كانت في ساعات التصوير قبل الحادث.،،)

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *