>

نشرت النجمة علا غانم صوراً لها برفقة ابنتها الكبرى كاميليا الدفراوي، من سهرة في أحد الملاهي الليلية.

ورصدت الصور وجود الممثلة المصرية مع ابنتها مع عدد الأصدقاء في الملهى الليلي، ما أشعل شبكات التواصل الإجتماعي، حيث انهالت التعليقات بشكل واسع، بين مؤيد لحياة علا الخاصة وعائلتها، ومن انتقد الإطلالة “الجريئة” لعلا وابنتها.

يذكر بأن كاميليا هي البنت الكبرى لعلا غانم، وقد أنجبتها عندما كانت في سن 17 عاماً من زوجها الأول وليد الدفراوي.

وكانت علا أوضحت في وقت سابق أنها وبناتها تعودن على الإنتقادات التي تطالهن بسبب ملابسهن وإطلالاتهن.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. انا لا اعرف لماذا التعجب يعني اضرب الجره عَلى تمها تطلع البنت اوسخ من امها فلماذ التعجب من قومً لا يفقهون في الحياة شيئاً غير التعرصه !!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *