ضبطت السلطات الكويتية، الجمعة، كميات كبيرة من الخمور أثناء محاولة إدخالها إلى البلاد على متن يخت كان قادماً من إحدى الدول الخليجية، وتعود ملكيته للمشهور الكويتي يعقوب بوشهري.

وتم إحباط إدخال زجاجات الخمر التي قدِرت بنحو 700 زجاجة من خمور متنوعة، وضبط اليخت والأشخاص الذين كانوا على متنه وتمت إحالتهم إلى جهات الاختصاص.

وباشرت قوات خفر السواحل التابعة لوزارة الداخلية ورجال الإدارة العامة للجمارك تفتيش اليخت في مركز أم المرادم الجمركي، وعثروا على زجاجات الخمر في اليخت الذي كان على متنه مواطن ومقيم.

وقالت وزارة الداخلية في بيان رسمي إن ”إدارة خفر السواحل بالتعاون بين الإدارة العامة لمكافحة المخدرات وإدارة الأثر والإدارة العامة للجمارك ضبطت 693 زجاجة خمر على متن اليخت، وتم إحالة الأشخاص والمضبوطات إلى جهات الاختصاص“.

هذا وقد خرج بوشهري المتواجد حالياً في لندن، بمقطع فيديو عبر حسابه في ”سناب شات“ للتعليق على القضية، حيث طالب بعدم الاستعجال بالحكم على الموضوع حتى تتبين نهايته، مؤكداً ثقته بالسلطات الكويتية كافة من جهات أمنية وتحقيق.

وأضاف بأن ”الجميع سيعلم حقيقة الأمر لاحقاً، وبأنه على استعداد للعودة إلى الكويت في الحال إن استدعى الأمر“، لافتاً بأنه ”واثق من نفسه ويعلم ما لديه جيدا“.


وأشار بوشهري بأنه ”لن يتنازل عن حقه تجاه أي شخص يسيء إليه، مشدداً على ضرورة عدم الخوض في القضية حتى تتبين ملابساتها وحقيقتها“.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.