>

كشفت مصادر صحفية، مقربة من الطبيب المعالج للنجم المصري الراحل أحمد راتب، بمستشفى الصفوة بالسادس من أكتوبر، أن الفنان القدير دخل الى المستشفى يوم ٨ ديسمبر الجارى، وأنه توفى في حوالى الساعة الثامنة من صباح يوم الأربعاء 14 ديسمبر.

الطبيب المعالج للنجم الراحل، أكد أنه فور دخوله المستشفى تم إيداعه بغرفة العناية المركزة، حيث كان يعانى من بعض المشكلات فى القلب والرئة، نافيا حدوث الوفاة نتيحة أزمة قلبية مفاجئة.

وتابع الطبيب المعالج: هذه ليست المرة الأولى التى يدخل فيها النجم الراحل الى المستشفى، حيث حضر الي المستشفي نتيجة بعض المشكلات الصحية القديمة التى كانت تلازمه بسبب كبر سنه، والتي كانت وراء وفاته.

وكان الفنان المصري يصور مسلسل «الجماعة»، ومسلسل «الأب الروحي»، خلال الفترة الحالية.

والجدير بالذكر أن أحمد راتب بدأ مشواره الفني وهو طفل حيث كان يمارس التمثيل في المدرسة، وقد نمت موهبته بالتمثيل عندما التحق بفرقة التمثيل بالجامعة أثناء دراسته بكلية الهندسة، ثم التحق بمعهد الفنون المسرحية وحصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت بدايته بالتلفزيون، ثم عمل بمسرح الطليعة والسينما.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *