>

صدم المخرج أحمد النحاس اصدقائه ومتابعيه بنشر صورة لطليقته سميحة أيوب بملابس المنزل تظهر من خلالها من دون مكياج وبشكل وصفه البعض بأنه يحمل إهانة كبيرة لها ومحاولة لابتزازها.

وشن اصدقاء أحمد النحاس هجوماً حاداً عليه بسبب نشر هذه الصورة، مؤكدين أن خلافه المادي مع سميحة أيوب لا يعطيه الحق في نشر صورها بملابس المنزل.

وكتب أحد اصدقائه له من خلال حسابه على “فيسبوك” :”بدل الصورة اكتب ما حدث بينكما بمنتهى الوضوح والناس تحكم بينكما بالحق.. لكن الصورة لا تعني شيئاً”.

وكتب متابع: “وإذا خاصم فجر ..وهذا من صفات المنافقين .. حضرتك استبحت خصوصياتها ونشرت صورة للفنانة القديرة بمنزلها ، وهذا لا يعيبها .. بل العيب على من ائتمنته يوما على نفسها ، حتى لوكان بينكما بحر من الخلافات ، لا يليق بك ذلك”.

وعلّق متابع آخر: “عيب اقسم بالله الست طول الوقت بتطلع محتشمه لازم تراعي سنها وكانت مراتك عيب والله وكمان سنها. انت طول الوقت طالع تشهر بيها وتكتب عنها وهى ملتزمه الصمت عيب اوي كده…. انتوا كبار ليكم اسمائكم وتاريخكم”.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. سميحة أيوب ست محترمة و تبقى محترمة و طليقها باين ماعنده لا نخوة و لا رجولة لانه نشر صورة لها و هي عمرها ما نشرت صور و هي مكشوفة هكذا التشهير أسلوب رخيص ما يطلع غير من الناس الحقيرة

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *