>

بعد إنتشار العديد من الصفحات المزيفة على شبكات التواصل الاجتماعي، والتي حملت إسم الفنانة “​علا غانم​” ونشرت تصريحات فنية منتحلة صفتها وهي لا تمت الى الواقع بأي صلة.

كما وضعت على هذه الحسابات الوهمية تعليقات سيئة على صورها مع بناتها، خصوصاً التي يظهرن فيها بملابس جريئة.

قررت وضع حدّ لهذه الأزمة وإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لغلق هذه الحسابات والصفحات ومعاقبة منتحلي شخصيتها بمجرد عودتها من أميركا.

وأكدت غانم أنها لا تحب إستخدام مواقع التواصل الإجتماعي لأنها تراها حياة إفتراضية وهمية وفيها تعدٍ واضح على خصوصيات الآخرين .

كما طلبت اتخاذ الحيطة والحذر من هذه الصفحات وعدم الاهتمام بأي شيء يتم نشره عليها نهائياً.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. كيف صفحات مُزيفه وصور بنتك العاريه ماليه النت
    الافضل ان تضعي حد لبنتك بدلاً من ان تضعي حد لكُل عباد الله !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *