أثار برنامج “الراقصة” الذي تقدمه الفنانة الاستعراضية “دينا” على إحدى الفضائيات المصرية استنفار علماء الدين واستنكار الأزهر و استياء رجال القانون كما أثار غضباً شعبياً وجدلاً دينياً كبيراً أدى لمطالبة الجميع بوقف بث البرنامج ومقاضاة القناة قانونياً بدعوى الإساءة لمصر.

وكانت فضائية “القاهرة والناس” قد بثت مساء أمس الاثنين أولى حلقات برنامج “الراقصة”، وكانت عبارة عن الاختبار اﻷول للمتسابقات في الرقص الشرقي بين متسابقات مصريات وروسيات وأوكرانيات وغيرهن من جنسيات أخرى.

ودارت الحلقة حول مجموعه من التقارير عن التحضيرات للبرنامج وبدء تقدم الفتيات للمشاركة، والتصفيات الأولية التي تمت بينهن حتى الوصول إلى اختيار 27 راقصة سيتنافسن في البرنامج للحصول على لقب “أفضل راقصة”.

وعقب انتهاء البرنامج بساعات قليلة تلقى النائب العام المستشار هشام بركات بلاغاً من المحامي سمير صبري بصفته وكيلا عن الشيخ خالد الجندي، والشيخ مظهر شاهين، ضد طارق نور مالك القناة لوقف عرض البرنامج.

وقال صبري في بلاغه إنه كثرت وتزايدت على شاشة “القاهرة والناس”، إعلانات عن بدء إذاعة برنامج الراقصة دينا، الذي ينظم مسابقة رقص على غرار برامج إباحية كثيرة ليكون أول برنامج في تاريخ مصر ينظم مسابقة للرقص بين متسابقات ويتم إذاعته.

وأضاف أن مالك الفضائية طارق نور تخوف من إذاعته في عهد الرئيس السابق محمد مرسي، مؤكدا أن إذاعة هذا البرنامج يشكل خطرا جسيما على الدولة في هذا الوقت وسيمنح الفرصة للمتربصين والمعارضين للرئيس الحالي لاستغلال هذا البرنامج الأول من نوعه في الإباحية لمهاجمته.

وقال إن البلاغ تضمن ما يفيد أن هذا البرنامج يعتبر إهانة للدولة بأكملها داخلياً وخارجياً، وهذا بخلاف نظرة المجتمعات العربية للدولة المصرية ولنساء مصر.
إدانة لبرنامج الرقص

على الجانب الآخر استنكر علماء الأزهر عرض البرنامج، كما أصدر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بيانا أدان فيه مسابقة الرقص التي يتبناها البرنامج.

وقال الشيخ مظهر شاهين عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية لـ”العربية.نت” إنه أصدر ومعه كل من الداعية الشيخ خالد الجندي، والدكتور أحمد كريمة، والدكتورة آمنة نصير، ود.سعاد صالح الأساتذة بجامعة الأزهر والشيخ أحمد ترك عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بياناً أدانوا خلاله إذاعة برنامج دينا.

وأكد البيان أن الموقعين عليه سيتخذون كل الإجراءات القانونية والدعوية لوقف البرنامج، لحماية المجتمع والدين من الانحراف.

وأضاف أن البيان يوضح أن البرنامج يأتي في وقت يصر فيه البعض على إحراج الدولة والنظام الحالي إزاء التحدي الراهن الذي يزايد فيه المتطرفون على الدين والأخلاق بدعوى أنهم كانوا خلال عهدهم البائد –يقصد الإخوان – حماة الدين والأخلاق وذهبتا بذهابهم
دينا لا تخشى الانتقادات

من جانبها قالت الراقصة دينا أنها لا تخشى الانتقادات التي توجه لها مؤكدة أنها تقدم مواهب جديدة في فن هو في الأساس يهاجم دائما ومنذ نشأته على الرغم من أننا نفتخر بالرموز القديمة مثل سامية جمال وتحية كاريوكا.

وقالت إن ما أثار حماسها للتجربة هو أن فكرة البرنامج تعتمد على الرقص، وهي فكرة جديدة في حد ذاتها لأن أغلب البرامج التي تُقدَّم تعتمد على مواهب مثل الغناء والتمثيل ولا يوجد اهتمام بالرقص أو إلقاء الضوء على الموهوبين فيه، ونحن اليوم أصبحنا بحاجة إلى وجود راقصين وراقصات، وأريد أن أنقل خبراتي في هذا المجال إلى المتدربين والمشتركين في البرنامج.

شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. يا سلام على رأي سعيد صالح رحمه الله، والله أنا حظيت راسي في الوحل من عملاء اليهود ، الله ينعلك ياسيسي يا عميل أشوف فيك يوم ويوما قريب اي بادن الله،،،

  2. وتريد وتتوسل ان تنقل خبراتها فى هز الوسط والصدر وحاجة تانية للمشتركين
    لا لا حقيقى مكافحة
    مسكينة كل البرامج لمواهب الغناء ومافيش برنامج للرقص
    ونحن بحاجة الى رقاصين
    فعلا افكار وكلام يجنن

  3. يا نورت قناة القاهرة والناس اعلنت تأجيل بث حلقات البرنامج لاجل غير مسمى بعد حملة الازهر والشباب على الفيس..فين الخبر ده ماجبتهوش ليه؟؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *