>

قال الأعلامي المصري عمرو أديب أن رواد تويتر الأمريكان ما زالوا يهاجموه أحمد منصور مقدم برنامجي «بلا حدود، وشاهد على العصر» عبر قناة الجزيرة القطرية، بسبب تدوينته التي أساء فيها للإسلام.

وأضاف أديب خلال برنامجه «كل يوم» المذاع عبر فضائية «أون»، “أن منصور أساء للدين الإسلامي كله ب140 حرف، وأنه استخدم آيات القرأن لتبرير كلامه”.

وكان احمد منصور قد نشر عبر صفحته الرسمية على تويتر تغريدة قال فيها: “الهروب الكبير من فلوريدا.. 20 مليون أمريكي يفرون خوفًا من الإعصار إرما الذي يسحق كل شيء مرفقا تدوينته بالآية الكريمة “ويريكم آياته فأي آيات الله تنكرون”، وقام صحفي أمريكي بترجمة التويتة ومهاجمته”.

غير ان منصور عاد ونشر توضيحا قال فيه “لم يكن لدي نية للتقليل من هذا الخطب الجلل والوقت الصعب الذي يواجهه سكان فلوريدا وبينهم إخوة لنا مسلمون. ولا يدعو القرآن ولا الإسلام للتشفي من الضحايا الأبرياء. اقتباسي من القرآن كان للإشارة إلى قوة الله وعظمته وآياته”، حسب تعبيره.



شارك برأيك

‫8 تعليقات

    1. سواءً اعصار او غيرها وهي من الحوادث الطبيعية التي تقع في مختلف مناطق الارض،كلها من ايات الله تدل على ضعف الجنس البشري امام قدرة الله سبحانه.

  1. الرافعه اهمال وعوقب صاحبها لكن الاعصار من ايات الله التي تدل على ان الانسان كائن ضعيف لكن انت تنظر من زاويتك الضيقه وتعتبر الامر مناكفه بين الاديان وتعليقي يوضح انها ايه تدل على ان الانسان ضعيف امام قوة الله

  2. مُشكلتك يا عمرو اديب لو ترتل القرأن ترتيل انا ما اقتنع بكلامك , عندي قناعه واعرف شخصيتك ونفاقك مع ان اهل بلدك يعرفونك ما انت لكن بهذا الزمن المُنافق هو من له مكان بين الناس ويجد من يسمعه ويثصفق لهُ بل يرقص على تطبيله

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *