>

كتبت الصحافية اللبنانية زهراء فردون صديقة الراحل راغد قيس عبر حسابها على فيسبوك: “إلى وزير الصحة: مرحبا أنا زهراء فردون صحافية. صرلي فترة عم جرب إحكيك أو إحكي حدا من مستشارينك. أنا رفيقته لراغد اللي توفى امبارح… وخض الرأي العام… راغد وصاني إحكي معك شخصيا.. إحنا نذلينا ذلة الكلاب قدام المستشفيات وما كنت ترد علينا… لأنك فعلا وزير” ، تفاعل معها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلا كبيرا، مما أدى إلى رد المكتب الإعلامي لوزير الصحة اللبناني ،جميل جبق، وأكد المكتب الإعلامي أنه “لم يتلق أي اتصال من أي شخص في قضية الشاب المتوفى،راغد قيس، وكذلك مستشاريه، أو أعضاء مكتبه، وبالتالي، لم يكن أي منهم على علم”.

وتابع المكتب الاعلامي: “بعد الاتصال مطولاً بالإعلامية التي قامت بحملة فيها جملة مغالطات جوهرية، تبين أنها كانت تحاول الاتصال منذ نحو الشهر على رقم خاطئ، حيث أن الرقم لمستشار إعلامي سابق لوزير الصحة السابق غسان حاصباني، وليس على الرقم أي من المستشارين الحاليين، مع العلم أن رقم المستشار الإعلامي الحالي موجود لدى كل القنوات التلفزيونية وعدد كبير من الصحافيين”. وختم: “إن الوزير جبق سيفتح تحقيقاً بالحادث الذي حصل وأسبابه، لاستبيان الأمور بعد جمع التقارير والإفادات ذات الصلة، بهدف اتخاذ الإجراء المناسب في حال ثبوت جرم تقصيري من أحد المديرين في الوزارة، أو في المستشفيات”.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ان لله وان اليه راجعون ..شباب عم تروح بعمر الورد هيدا بلدنا مقبرة للأحلام لا طب واعي ولا شي الا ما رحم ربي..
    اكيد قضاء الله ولا كلام على حكم الله جلى وعلا…
    و اي يجب التحقيق بأسباب الوفاة (لان الفيروس هذا قاتل ومعدي بطريقة النقل المتعمد)…وفِي اي دولة اخرى غير الشرق بالإجمال (موتات هيك تشرح الجثة بأمر قضائي وما حدا في يعارض)…
    على كل ما بعرف مين علق من قبل انه (من عبدة كذا وكذا ووو )ل إيقاع جدال وسجال )…
    نو يا عزيزي المعلق راغد هو من الموحدين الدروز فليس سني ولا شيعي ولا ماروني فارتاح وريح..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *