>

جدد فنانون سوريون تأييدهم للرئيس بشار الأسد ضد الاحتجاجات التي دخلت شهرها الثامن، واصفين الثورة بأنها مجرد أعمال بلطجة وتخريب للبلاد، وإثارة لأعمال السرقة والنهب والشغب.

وأشار الفنانون في بيانهم إلى أن المعارضة الوطنية التي تنتهج الحوار وتنبذ العنف هي حاجة ضرورية وصحية لمسيرة الإصلاح ومحاربة الفساد، مؤكدين أن شرط الحوار الذي يمثل كل أطياف الشعب السوري هو فقط الحوار الذي يدور تحت سقف الوطن.

ودان الفنانون في بيانهم الثورة، معتبرين أن هدفها خراب وتقسيم سوريا.
قائمة العار

وكانت قائمة للعار قد ظهرت علي موقع “فيسبوك” وحملت عنوان “قائمة العار السورية.. سوريون ضد الثورة”، وضمت أسماء عدد من الفنانين الذين دافعوا عن بشار الأسد، ووصفوا الاحتجاجات السورية بالأحداث الفوضوية، التي تسعي إلى تخريب البلاد.

وقد ساهم الكثير من السوريين بوضع مقاطع فيديو وصور ضوئية تتضمن تصريحات لهم في الصحف احتوت على مهاجمة لمواقف الثوار.

ومن أبرز أسماء الشخصيات الفنية التي جاءت علي قائمة العار السورية الفنان دريد لحام، الذي وصفته الصفحة بـ”بوق السلطة”، واتهم بـ”النفاق” نظراً لتقديمه أعمالاً درامية تنتقد الأوضاع السورية في الوقت الذي يعد فيه لحام من أشد المؤيدين للأسد.

وكذلك ضمت القائمة الفنانة لورا أبو أسعد، التي ظهرت علي التلفزيون السوري لتؤكد على مدى حب وولاء الشعب السوري لبشار الأسد، مؤكدة أن المظاهرات التي تجتاح سوريا إنما هي لدعم الأسد وإظهار مدى حب السوريين له.

وضمت القائمة أيضا الفنانة سلاف فواخرجي، التي أكدت أن من قاموا بثورة سوريا هم البلطجية لا الشعب، مشيرة إلى أن أغلب الفنانين والشعب السوري يؤيدون الرئيس بشار الأسد.

وورد أيضا اسم الفنان عباس النوري الذي ذكر في تصريح له أن مطالب الإصلاح لا تستحق ثورة، ومن السهل تحقيقها بالمفاوضات، وأن المظاهرات تؤدي إلي إحداث الفوضي وعدم الاستقرار.

ولم تقتصر قائمة العار علي أسماء الفنانين فقط، بل شملت أسماء عدد من الصحفيين والمفكرين وأساتذة الجامعات.

ويذكر أن سوريا تشهد أحداث احتجاجات واسعة تطالب بالإصلاح السياسي وتحقيق الديمقراطية، حيث بدأت تلك الاحتجاجات في درعا، وامتدت إلى اللاذقية ودمشق وحماة والصنمين وحمص.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

‫11 تعليق

  1. العيب في الناس للعملتهم والله استحى من نفسي لما اري فيلم او مسلم عربي اما غريب لانا ممتلين العرب يعيفو لا (كور و لا ديكور) يعني لا شكل ولا زين ولا جسم حتى ريحتهم عفنه نشمها من خلال التلفاز للاسف هدي حقيقه قاطعو التلفاز وتعالو شوفو بوبكرا خير من هنيدي

  2. يا فنانون الغبرى و السوريون الذين يموتون كل يوم ما موقهم.
    الله يكون في عون السوريين

  3. يمكن بالظاهر عم يحكوا هيك صدقوني من جوا عم يتمنوا الموت ل بشار ونظامه يعني خايفين بس ما باليد حيله

  4. يا اخوان يجب ان نطعد من الدي جرا في العراق وافغنستان ليس حبا لاحد بل رحمتا بالشعوب والضرب لما بصيب بيطوش ويجب ان نتعلم من اخطئنا والله يقدم لفي الخير لشعب العربي ولكل العالم بحق موحمد والي موحمد

  5. et les victimes de la violence et la sauvagerie
    et la barbarie
    les assassinats
    d’un système que a passé plus de 40 ans
    IL faut etre aveugle pour croir ce que racontent ces faux artistes

  6. اللة يلعنك يا دريد الكلب انا حزين علئ كل ثانية شاهت فيها اعمالك يا منافق خاين حقير

  7. الصراحة انا إحترت أيام ثورة تونس كل التوانسة تقريبا كانوا رافضين زين العابدين و كذلك الحال في مصر مع مبارك
    لكن سوريا صراحة في ناس كتير من الشعب مع بشار
    و أظن إن فنانين لهم قدرهم زي دريد لحام و سلاف حققت نجاح في مصر يعني ممكن تيجي و تبعد عن بطش النظام السوري و رغدة عايشة في مصر حوالي 30 سنة لكنها أيدت النظام و غيرهم ليس بهذا القدر من الغباء عشان لم يتعظوا من ثورة تونس ومصر
    إذا من الممكن جدا يكونوا مش فاهمين او عندهم حق
    يعني في الحالتين هم مش منافقين

    أنا اللي قدرت استنتجه من رأي هؤلاء الفنانين هي فكرة (نار النظام و لا جنة الإستعمار)

  8. ليش ؟؟ هم يرضون يشوفون اهلهم واخوانهم وهم يموتون قدامهم ؟؟
    لهدرجه قلوبهم من حجر ؟؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *