>

نشرت “مديحة الحمدانى” طليقة الفنان السوري “قصي خولي” فيديو عبر حسابها الشخصي بأحد مواقع التواصل الإجتماعي، أوضحت من خلاله حقيقة الفيديوهات والصور الفاضحة التى نُسبت إليها فيما سبق وعرضتها لهجوماً كبيراً وجدلاً واسعاً هي وطليقها الفنان .

حيث أظهرت الحمدانى للمتابعين كيفية فبركة الفيديوهات لها، وعلّقت عليها بالقول :”التصويرة هذه مهبطينها وقلك ماخذينها ليا انا وانا… ههههه”، وتابعت :”هاذي كنت في تايلاند مع أصحابي.. وفي تايلاند أغلب وسائل النقل هي السكوتر.. شوفتوا مالو وضع مخل.. وهذه آخر مرة باس نجاوب الله يعين الناس على أمراضها”.

وأضافت :”نصيحة أنا معنديش عقدة السمعة والناس والصورة الملمعة.. عايشة حياتي بسلام كامل وكل عقدكم بعدوني عليها.. وحاجة أخرى مراقبة الغير ما تتعبك كان أنت الله يعين”.

واختتمت الحمدانى حديثها، معلقة :”ونزيدكم هذا فيديو خذوا منو صوتي وركبوها على **.. حسبي الله فيهم.. هونا أنا وأختي في تركيا”.

يُذكر أن مديحة الحمداني، تصدرت الترند علي السوشيال ميديا ، فيما سبق بعد إعلان زواجها سراً من النجم السوري قصي خولي وأنها أم طفله الوحيد “العميد” واستطاعت بدموعها استقطاب تعاطف الجميع بعدما هددت قصي بفضح كل تصرفاته بحقها وحق ابنهما إذا تحدث عنهما مرة أخرى، وتلقت نصائح عاجلة من مقربين لها بضرورة اللجوء إلى الخيار القانوني للحصول على حقوقها المهدورة.

ليخرج الفنان قصي خولي منذ عدة أيام بفيديو شاركه مع متابعيه عبر حسابه الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستجرام”،  استعرض من خلاله تفاصيل دافئة من مكالمة هاتفية جمعته بإبنه الصغير، مما أشعل الأجواء بشدة بين محبيه. وأكسبه مزيداً من تعاطفهم هو الآخر.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *