>

تداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو نادر للفنانة الراحلة ” شادية ” بمناسبة حلول الذكرى الثالثة على رحيلها في الثامن والعشرين من نوفمبر لعام 2017 .

وتضمن مقطع الفيديو جزء من الحوار الوحيد الذي أجرته شادية بعد قرار اعتزالها في عام 1993 كاشفة من خلاله عن السبب من وراء اعتزالها الفن وارتدائها للحجاب .

فقالت : ” أنا كنت عايزة اعتزل قبل مسرحية ريا وسكينة وبعدين شغلي كان حاجتين حلوين إني أغني وبمثل ملاقيش اغاني مفيش فيها فيلم مغنتش فيه .. ملقتش فيلم أو روايات حلوة أعمل أغنية .. حياتي كانت مليانة بعملي ” .

وتابعت : ” لما ابتديت مفيش حاجة بتعجبني ابتديت اكسل شوية رواية تيجي مقرأهاش على طول .. فكرت أعتزل لغاية ما جت الظروف سبحانه وتعالى اللي بيعمل كل الظروف ” .

وأشارت شادية في حديثها إلى أنه عندما تحدث معها المخرج حسين كمال عن مسرحية ريا وسكينة أخبرته في البداية أنها تفكر في الاعتزال إلا أنه أصر على أن تقوم ببطولتها وتعتوزل بعد ذلك كما تريد وبالفعل طلبت منه قراءة الرواية بالإضافة إلى أنها كانت تحب شخصية ” ريا ” وشاركت في بطولة المسرحية التي كللت بالنجاح .

وأضافت : ” ابتديت بقى هنا أحمد ربنا واشكره .. فادني في إيه المسرح أرجع عالبيت الساعة 3ونص بليل وعلى ما أخد دُش أو أغسل وشي الفجر يبتدي .. ابتديت أصلي الفجر أنا مكنتش بصلي الفجر ومن هنا بقى ابتدى المشوار اللي أنا فيه ” .

واستكملت كاشفة عن خطوات ابتعادها عن الفن : ” شغلي مش هيديني وقت إن أنا أصلي وأقرأ قرآن وأقرأ في الدين .. ابتديت من هنا أتراجع كنت قاعدة مع ماما في الشقة بقيت أصحيها الفجر تصلي وأنا أجي أصلي وأقرأ قرآن وأعيط والحقيقة قررت عايزة أحج وكان ممكن إني أحج بس أنا كنت رايحة أمريكا عشان أعمل عملية فخلصت على طول المسرحية وقلت إن شاء الله أروح أعمل العملية وأرجع على العمرة على طول ” .

واستطردت شادية : ” بعدها لقيت علي هيكل كلمني وقالي عايزينك تعملي أغنية دينية عن مولد النبي .. لقيت ربنا بيبعتلي الحاجات الحلوة دي قولتله على طول يا ريت وعمري ما حسيت بسعادة بأمان براحة زي ما غنيت في الحفلة دي وبعديها لقيت عايزة أروح العمرة تاني وحجيت وكله وبعدين لقيت نفسي وأنا مقررة إن أنا ماشتغلش في الأفلام ولا حاجة ” .

وقالت : ” وابتديت تجيلي أغاني ولكن ابتدى يجيني قلق معرفش إيه القلق ده قلق مش قادرة أحفظ مفيش كلمة بتعجبني مكنتش قادرة وكل ما أحب حاجة وأقرب أسيبها .. وبعدين كلمت أستاذ أحمد شفيق كامل قالي إنتي عايزة تتحجبي وده اللي لازم تعمليه إذا كان ده إحساسك .. قفلت السكة وتاني يوم كنت بكلم الشيخ الشعراوي قولتله ممكن أقابل حضرتك قالي تعالي ” .

وعن مقابلة الشيخ الشعراوي تحدثت قائلة : ” قولتله أنا بيني وبين نفسي كنت واعدة ربنا سبحانه وتعالى إن أنا أغني أغاني دينية يعني عشان أشكر فيها ربنا إنه نجحني كل السنين دي وسترني ومريت به في حياتي ولله الحمد .. لكن أنا دلوقتي مش عايزة أغني مش قادرة أغني ولا أي شيء .. أنا عايزة أتحجب وأقعد فهل ده حرام عشان أنا بس اديت وعد وأنا هتخلي عن الوعد ده فعادي أتخلى عنه قالي : ده أحسن مليون مرة بس تصممي وكنت رايحة متحجبة ” .

واختتمت شادية : ” قمت من عنده نزلت السلالم زي بنت عندها 16 سنة بجري وبمشي وحاسة إن الدنيا دي حاجة تانية وأنا واحدة تانية وعمري ما حسيت بالسعادة دي وأنا في العربية وراجعة البيت .. بس ومن بعدها بقى النور ظهر في حياتي ” .



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *