>

فاجأ الملحن عمرو مصطفى، جمهوره بقرار إنهاء مسيرته الفنية مع الفنان عمرو دياب، بعد المشكلة الأخيرة التي حدثت بينهما في الفترة الماضية من دون الكشف عن تفاصيلها، وانتهت بحظر رقم عمرو دياب في هاتفه.

ودبّ الخلاف بينهما حين اتفقت إحدى شركات الاتصالات الكبرى مع عمرو دياب على تحضير أغنية وطنية جديدة لإذاعتها خلال عيد الأضحى الماضي، وعرض مصطفى على “الهضبة” تقديم لحن له لكي يُكتب عليه كلمات الأغنية، نظراً لشغفه بتقديم الأغنيات الوطنية، خاصة أنه لم يقدّم أغنية وطنية مع دياب. وفاجأ “الهضبة” مصطفى” بأن الأغنية الوطنية التي سيقدّمها ستكون من ألحانه هو، ومن كلمات تامر حسين، فما كان من مصطفى إلا أن رحّب بالفكرة وعرض عليه المساعدة في اللحن إذا احتاج لذلك، ولكن بعد طرح الأغنية عبر القنوات والمنصّات الإلكترونية، فوجئ مصطفى بأن “الهضبة” قد استغلّه ولم يطرح الأغنية من ألحانه، وإنما من ألحان عزيز الشافعي، ما أدى لاشتعال غضبه وانفعاله عليه في رسائل هاتفية.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل قام مصطفى بحظر رقم “الهضبة” في هاتفه الشخصي، وبعث برسالة الى عدد من المقرّبين من دياب لتوصيلها إليه ومختصراً مضمونها بالقول “خلي عزيز الشافعي ينفعك”.

يُذكر أن “الهضبة” احتفل أمس (الأحد) بعيد ميلاده التاسع والخمسين حيث هنّأه العديد من أصدقائه وزملائه بهذه المناسبة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *