كشفت الفنانة أيتن عامر عن خلافها مع أثار الحكيم، موضحه إنها ما حدث معها تعتبره من الذكريات السيئة التي لا تحب الحديث عنها مجددا لإنها اهانتها.

وقالت آيتن عامر خلال إستضافتها في لقاء سابق بـ “برنامج شيخ الحارة” على قناة القاهرة والناس تقديم الإعلامية بسمة وهبة، أن الخلاف بينها وأثار الحكيم يعود، للقاء جمعهما مع سلمى الشماع في حلقة برنامجها “أفطر معانا” في ظل تواجد وزير التعليم وقتها، وكان موضوعها حول الطلبة الذين يعملون بجانب دراستهم، وتواجدها كان كمثال لممثلة شابة اتجهت لمجال العمل في ظل وقت دراستها.

وكشف آيتن كواليس الخلاف قائلة: “كنت اجلس بجانب وزير التعليم، ونتحدث سويا حول الموضوع، وأثار الحكيم وصلت متأخرة وعندما وجدتني رفض الدخول بسبب تواجدي، وفوجئت بأن فريق عمل البرنامج يبلغني مع أول فاصل اعلاني أنني لن أكمل الحلقة بناء على رغبة اثار الحكيم نظرا لأنها لم يبلغها أحدا بحضوري الحلقة “.

وتابعت آيتن: “شعرت بالإهانة وإنني قليلة بالنسبة لها ولا استحق التواجد معها في برنامج واحد، وما أزعجني أكثر هو فقرة الإفطار، فبعد أذان المغرب فوجئت بعد جلوس على سفرة الضيوف لتناول الإفطار، أنهم يطلبون مني الانتقال لسفرة أخرى خاصة بفريق إعداد البرنامج، وما وصلني هو أنها لا ترغب حتى في التواجد معي على مائدة واحدة، وعلى الفور غادرت المكان وذهبت لمنزلي”.

بعد انقطاع طويل.. آثار الحكيم تعلن اعتزالها رسميًا

من ناحية أخرى، وبعد فترة من الغياب عن الساحة الفنّية، فاجأت الفنانة المصرية آثار الحكيم محبيها مؤخرًا يإعلان اعتزالها الفن ما أثار جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

فقد أكدت الفنانة في تصريحات صحافية تلك الأنباء، مشيرة إلى أن الوقت المناسب قد حان بعد تشبّعها من الفن.

وقالت إنها اعتزلت الفن منذ عام 2010، لكنها لم تعلن ذلك رسميًا للجمهور، لأنها رأت أنها تشبّعت من الفن من خلال الأدوار التي قدّمتها خلال مشوارها الفنّي الذي استمر حوالي 35 عامًا وشاركت فيه بالعديد من الأعمال على مستوى الدراما والسينما.

كما، ترى “الحكيم” أنه واجب عليها أن تتفرغ لعبادة الله وشكره على ما رزقها من نِعم.

ابتعدت عن التمثيل

وكانت الفنانة ابتعدت عن التمثيل منذ عام 2009، بعدما قدّمت مسلسل “الوتر المشدود”، الذي شاركت فيه مع مجموعة كبيرة من أهم وألمع النجوم، والذي تولى تأليفه عماد نافع وأخرجه خالد بهجت.

يُشار إلى أن آخر ظهور إعلامي للفنانة المعتزلة كان في العام 2020، خلال حضورها عرض مسرحية “المتفائل” على المسرح القومي، والتقطت صورة مع بطلي العرض سامح حسين وسهر الصايغ.

حققت نجاحًا في الثمانينات

وتبلغ آثار الحكيم من العمر 63 عامًا، وتخرجت في كلية الآداب- قسم إنجليزي بجامعة عين شمس، وبدأت مشوارها الفني في منتصف سبعينيات القرن الماضي.

فيما نالت شهرة كبيرة منذ حقبة الثمانينات، وحققت نجاحًا في فترتي الثمانينات والتسعينات، من خلال العديد من الأعمال الفنّية.

يمكنكم الآن متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر «نورت»

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام «نورت»

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.