>

فى مشهد غريب من نوعه، أزال مغنى الراب كانى ويست صفاً كاملاً من أسنانه السفلى، وزرع مكانها صفاً من الماس، لاعتقاده بأن مطربى الروك والراب يجب أن يفعلوا ذلك لما هو معروف عنهم من ضرورة الإنفاق ببذخ.

وقال ويست فى حوار تلفزيونى مع ألين دى جينيريس إنه فعل ذلك من أجل ابتسامة لامعة تشع ضوء فى وجه الآخرين، تحدث ويست (33 عاما) بعد ذلك عن الحادث الشهير الذى حدث معه قبل ذلك، مما جعله يغير أسنانه ويضع ماساً بدلا منها.

وأكد ويست لألين أنه حين قرر العودة للغناء مرة أخرى بعد تعرضه للحادث، قرر الظهور بشكل جديد أمام الجمهور، ويجب أن يكون شكلاً غريباً لم يتوقعه أحد، وفقا لصحيفةearth times .



شارك برأيك

‫25 تعليق

  1. ايه الحلاوة دي دلوقتي انت صرت اجمل واحد في العالم ربنا يهديك ناس بتموت من الجوع و ناس قاعدة تركب اسنان من الماس و الله حرام

  2. يقول المثل المصري الطريف ( اللي عنده جنيه محيره ، يجيب حمام ويطيره )!!! مال كثير أتى بسهولة ويسر ، فلا يعرف كيف يصرفه هو وأمثاله، لانهم غير متعودين على العز فيضع اسنانا من الماس!!! او ( يأتي بحمام ويتفرج عليه وهو يطير ويحط ثانية ) !!!!!!!

  3. {وَلَوْلَا أَن يَكُونَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً لَجَعَلْنَا لِمَن يَكْفُرُ بِالرَّحْمَنِ لِبُيُوتِهِمْ سُقُفًا مِّن فَضَّةٍ وَمَعَارِجَ عَلَيْهَا يظهرون”!!!!!!!!!!!!!!!!!

  4. بكرة تسمعوا انه اختطف من اجل اسنانه،او لما يموت الورثة تتخاصم عن توزيع الأسنان واخرتها تندفن افرم ههههه ناس هبلة صحيح.

  5. الافارقة الامريكيين يتمادون بالعربده و الاستعراض في المال و التكبر والاستكبار ..وهذا دليل عقده النقص ! فمن شوارع نيييورك الى شوارع بيفرلي هيلز

  6. استغفر الله العظيم
    الافارقه الدنيا شايله همهم من جوعهم
    واول ما يشطحون يركبون اسنان الماس
    سبحان الله واله الحمد

  7. جازورا ،،، اغلب العبيد في العالم القديم كانوا بيض البشرة مختطفين من اوروبا او عن طريق الحروب ،،،، العبيد السود هم الذين اختطفوا غدرا من الرجل الابيض من افريقيا وتم شحنهم الى امريكا غصبا وغدرا … اعتقد ان العبيد الحقيقيين هم من اختطف الافريقي اسود البشرة من الرجال البيض …

  8. يا جازورا باشا ، لو لم يدخلها الاستعمار ويبتز كل خيراتها لكانت فعلا اغنى القارات بما انعم الله عليها باراضي خصبة وبانهار ليس لها اول او أخر وبمعادنها الثمينة …

  9. معك..لكن لو علم الله فيهم خيـــــرا لما سلـــط عليهم هؤلاء المرتزقه الامريكان

  10. على كل حال هي وجهه نظر ، حتى لو لم اوافق عليها فانا احترمها واحترم قائلها ….تحياتي …

  11. 3njad mtl ma 2all elmthal (elle m3oh 2rsh em7yroh bshtree 7mam we btyroh ) bdaaaaaaaaaaaaaaaaaaal ma y7ooot asnan almaz ytbra3 ll3alm m7tajeh
    we y3ni etha 7at asnan almaz bdoo yseeer a7llla bel3ks mnthrhom mosh 7elllo \
    asln ellle wathek fe 7allooh ma b3ml heeek weasln elmoghne msh fe shekloh fe sootoh \
    ma3 t7yati lmn dmr 7yati hhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhh
    slaaaaaaaaaam

  12. كانت جارتي مغربية في الخليج متزوجة سعودي من حبة الشديد لها ركب في اسنانها ماس بصراحة شكلة كان وحش قوي

  13. To those who bash Africa and African people;what Africa or African people has to do with him ;he is a American; he doesn’t concern us; there alto of black Muslims in a Africa, so please show some respect to African people and the African continent
    salaam

  14. فيه مثل يقول: شو ناقصك يا عريان قال خاتم يامولانا .
    ولما تموت اول حاجة راح يفكرو فيها يقلعولك اسنانك الماسية هههههههههههههه

  15. خااااااااااااص خااااااااااااااااص …. بقولك انا عندي معجوون اسنان . بس معجون لتنظيف الماس لحمايتة من التسوووس هههههههههههه اووعك فرشهم منيح واعملهم بلخيط وكل ما بتاكل فرشهم منيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــح لا يتسووسوو ………….

    بس شو رئيك اذا على حظك و سقطت واحدة من المااس وراحت بمعدتك شو راح تعمل هههههههههههههههههههه او اذا تعاركت واجاك بوكس على سنانك و سقط الماااس يا ويلي بتصير تلم اسنانك من الارض وتعدهم هههههههههههههههه
    ………………..
    واصحك انتبه من الي ورااك عشااان ما يخطفووك

  16. أخ جازورا.. اخت لندن
    الجميع بشر والله خلق العبد الذي بشرته سوداء كما خلق الشخص الذي بشرته بيضاء .. ولا يوجد فرق عند الله بين ابيض او اسود ومن نحن لنحكم ان هذا عبد او لاء … وبنت لندن انت غلطانه هنالك البيض اللذين يعملون اكثر مما عمله هذا الفنان وهو حر باختيار ما يشاء .. وهؤلاء اكثرهم يساعدون الفقراء ويتبرعون بمبالغ كثيره لمساعدة المحتاجين.. وانا مع الأخ توب بلاد افريقيا هي من اغنى القارات .. فيها الذهب والما س والأخشاب والعاج وكثير من المواد الغنيه لهذا السبب كانت محطه للصوص .وشكراً

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *