>

هل كان محظوظاً؟ منظف بنايات كان معلقاً على واجهة زجاجية لفندق في مدينة #سيدني الأسترالية يمارس عمله، إلى أن شاهد أمامه وجهاً لوجه #كايلي_مينوغ، مغنية البوب الأسترالية الشهيرة، لتبادله النظرات والضحكات والصور.

مينوغ بادلت العامل الضحكات والتقطت معه مجموعة متميزة من الصور الطريفة نشرتها على حسابها بموقع #تويتر.

وكتبت مينوغ، التي تشتهر عالمياً بموسيقى #البوب الراقصة، وتعد رمزاً فنياً بارزاً في #أستراليا وبريطانيا، على إحدى الصور تعليقاً: “سيدني رحبت بي بطريقة ودية للغاية”.
وبدت #مينوغ متألقة في الصور بفستان عاري الكتفين، وكذلك كانت ابتسامة العامل عريضة على قدر المصادفة السعيدة.

الطريف أن مينوغ والعامل تفاهما عبر الزجاج على الزوايا التي جرى التقاط الصور منها، فيما كانت السماء تمطر في الخارج.
وكتبت #المغنية الشهيرة على “تويتر” أنها تبادلت حديثاً بالإشارات مع العامل عبر الزجاج السميك الفاصل بينهما.

وانفصلت مينوغ مؤخراً عن خطيبها الممثل الذي يصغرها بـ 20 عاماً، جوشوا ساسي.

والنجمة من مواليد عام 1968 في مدينة ملبورن بأستراليا. وأصيبت بالسرطان قبل 11 عاماً، وأعلنت في وقت سابق أن المرض تسبب في حرمانها من أي أمل في الإنجاب.




شارك برأيك

تعليق واحد

  1. فنانين غير مُتكلفين وعلى طبيعتهُم مع جميع فئات المجتمع , ناس تفهم
    لو اليسا لكان اشتكت على الفندق !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *