>

قالت الفنانة ​سامية جمال​ لإحدى الصحف إنه من أسوأ السنوات التى مرت عليها في حياتها هي تلك السنة التي دخل عليها رمضان وأصيبت بانفجار الزائدة وأجرت عملية جراحية في نفس الشهر.

وأشارت جمال إلى أن أول مرة صامت بها في حياتها شعرت بالموت بسبب العطش، فسألت والدتها ما إذا كان الماء يفطّر لتجيبها بالنفي، ومن ثم أكملت صيامها.

في يوم آخر قالت لها أمها إن الصوم يعني الامتناع عن الطعام والشراب، وفي اليوم الثالث استطاعت أن تصوم حتى أذان المغرب.

الأمر الذي دفع بوالدتها إلى مكافأتها بهدية عبارة عن فانوس، ومنذ ذلك الوقت وهي تتذكر تلك المواقف كلما اقترب شهر رمضان.

ولفتت جمال إلى أنها كانت تتخذ من الصيام حجّة لكي تغيب عن مدرستها.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *