>

نزل خبر وفاة الفنانة القديرة “كريمة مختار” في العام 2017 كالصاعقة على ملايين المصريين، والتى كانت قد اشتهرت في الآونة الأخيرة بإسم “ماما نونة”، وذلك لكونها جسدت شخصية الأم الحنونة في مسلسل “يتربى في عزو” لدرجة أن الجمهور اعتبروا مشهد وفاتها في المسلسل كان بمثابة “بروفة” لمشهد وفاتها الحقيقي، وظل الجميع يتداولونه عند وفاتها في الحقيقة.

كما أعادت حسابات ناشطة معنيّة بأخبار وصور وحكايات نجوم ونجمات الزمن الجميل، تداول عدة صور من حفل زفاف الفنانة الراحلة كريمة مختار، علي الفنان المصري “نور الدمرداش”، وبدت فيها كريمة مختار في غاية الرقة والرشاقة، وتفاعل الروّاد ومحبين الفنانة الراحلة مع تلك الصور بشكلٍ لافت.

يُذكر عن قصة حب كريمة مختار ونور الدمرداش أن التعارف بدأ بينهما خلال الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية، حيث أن الدراسة قد جمعتهما وتحولت علاقة الزمالة إلى صداقة قوية دامت لسنوات، حتى بدأ كلاهما مشواره الفني. كانت الفرصة التالية للجمع بين الفنانين بعد الدراسة خلال تسجيل المسلسل الإذاعي “عصابة اليد السوداء”،

حينها وقع الفنان نور الدمرداش في غرام كريمة مختار، إلا أنها رفضت الارتباط به، كونه معروفاً بأن جميع الفتيات تحبه، بالإضافة إلى أنها كانت ترغب في التركيز في مشوارها الفني وتوليه أهمية كبرى في حياتها.

ويُشار إلي تعدد المرات التي تمت فيها خطبة الفنانة كريمة مختار بشكل رسمي لأشخاص مختلفين، ولكنها كانت تتراجع في اللحظة الأخيرة عن إتمام الزواج، بسبب خوفها الشديد من انتهاء مشوارها الفني بسبب الزواج. إلي أن قرر نور الدمرداش التقدم رسمياً لكريمة مختار، وفي هذه الأثناء كانت خفة ظله تلفت نظرها، وعلى الرغم من ترددها من فكرة الزواج خوفا على فنها، إلا أنها وافقت على الارتباط، وتم الزواج بالفعل عام 1955.

وأنجبت الفنانة الراحلة كريمة مختار الشهيرة بـ “ماما نونة” أربعة أبناء هم: شريف، هبة، أحمد، والإعلامي الشهير معتز الدمرداش، والذي لا يعلم الكثيرون من أبناء الجيل الجديد بأن هذا الإعلامي هو ابن الراحلة كريمة مختار والفنان الراحل نور الدمرداش، والذي يشبهه في الشكل إلى حد كبير .

والآن مارأيكم في تلك الصور النادرة من حفل زفاف الفنانين؟ وما هو أكثر عمل فني تحبه للفنانة الراحلة “كريمة مختار” ؟.. شاركونا في التعليقات أسفل الموضوع .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *