>

عندما يظهر طفل أو طفلة فيلم أو مسلسل أو مسرحية غالباً ما ينجحون في لفت الانتباه سواء بسبب الأداء أو حتى الشكل الذي يظهرون به، مع وجود السوشيال ميديا أصبح من السهل الوصول إلى بعض الأطفال الذين ظهروا في أعمال فنية منذ سنوات، هذا ما حدث مع “هديل خير الله” الطفلة بطلة “فيلم العفاريت” للفنانة الراحلة “مديحة كامل” والفنان “عمرو دياب” الذي تم عرضه في عام 1990.

حيث أن هذا الفيلم يعد من أكثر الأفلام التى أثرت بالمشاهدين والجمهور وتركت بصمه وطابع لدى الكثيرين عند عرضها حتى وقتنا هذا، الذى قدمه لنا المطرب الكبير الهضبه عمرو دياب والفنانه القديره مديحه كامل وشاركهما البطوله الطفله الصغيره هديل التى قدمت لنا دور الطفله ” بليه ” عندما كانت في سنّ الـ 6، فأبهرت الجمهور بأدائها الرائع، وحركت مشاعر المشاهدين جميعا .

حيث كانت هديل خير الله بغايه البرائه فى الفيلم وقدمت دور الطفله الصغيره التى خطفت من أهلها لتعمل فى الشوارع كمتسوله تحت إمره سيده شريره التى قامت بدورها الفنانة “نعيمة الصغير” والتى تحاول أن تسيطر على مجموعه من الأطفال من أجل أن تكسب النقود، وقد حاز الفيلم على نجاحاً جماهيرياً كبير .

في سياقٍ مُتصل، نشرت هديل خير الله التي يعرفها الجمهور بأشهر أدوارها “بلية” تدوينة على صفحتها على موقع “فيسبوك” كشفت فيها أسرار لم تعرف من قبل عن كواليس الفيلم، قائلة: “للناس اللي لسة مهتمة وبتسألني دايما, دول تسع معلومات عن فيلم العفاريت مش هاتعرفهم غير من بلية : أولاً بيت عمرو دياب الي في الفيلم دا مش بيته ولا حاجة دا سويت في شيراتون الجزيرة .. ثانياً الفيلم اتصور في حوالي 6 شهور ما عدا مشهد واحد وتوقف التصوير تماما لمدة 7 شهور و بعدين اتصور المشهد، و دا كان مشهد ميال ميال في الاستاد .. ثالثاً اول مشهد اتصور في الفيلم لبلية كان اول مشهد لبلية مع الكتعة الي كان اوله قلم علي وشيي”.

وتابعت هديل خير الله :”حفلة عمرو دياب في الفيلم كانت حفلة ليه بجد ..5- مشهد الشحاتة (الي بدون حوار) كانت الكاميرا مستخبية في عمارة و كنت بشحت بجد و لميت فلوس!!.. 6- المشهد بتاع “سرقت الخواجة كنتاكي” اتصور الساعة 3 صباحا و لوزة نامت في التصوير و اضطريت احفظ كلامها في ساعتها و الحوار تم كلة بيني و بين سقراط (لاحظ نومها في المشهد)

واستكملت هديل خير الله كشفها في معلومات عن كواليس هذا الفيلم قائلة: “7- ما كنتش في الشوال لما سقراط شاله .. 8- دور بلية كان لبنت عمرها 8 سنوات و كان علي وشك اختيارها بالفعل و المخرج حسام الدين مصطفي لما شافني كنت اقل من 6 سنوات و اخترني .. 9- بمناسبة اني كنت 6 سنوات كنا بناكل في الاستراحة بين المشاهد و عمرو دياب قعد في الكرسي الي جمبي فا قلتلة “ماما لازم تقعد جنبي علشان تأكلني “.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *