>

توفيت يوم أمس الفنانة السورية ماكدة مورة عن عمر ناهز 62 في مسقط رأسها مدينة حلب، بعد معاناتها مع المرض,

وبحسب موقع “سيدتي” نعت نقابة الفنانين مورة التي قدمت عدد كبير من الأعمال الفنية من المسرح والإذاعة وصولا للتلفزيون والسينما، وكان لها حضور مميز في الدراما الحلبية.


الفنان السوري محمد خير الجرّاح نعى الراحلة عبر مواقع التواصل الإجتماعي وكتبت:”الفنانة الأخت و الصديقة.. ماكده موره.. وداعاً، لروحك الرحمة والسلام”.

يشيع جثمان الراحلة من منزلها بحلب بعد ظهر اليوم، حيث سيصلى على جثمانها في كنيسة كاتدرائية مار إلياس للطائفة المارونية إلى مثواها الأخير.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *