>

أصدرت محكمة مصرية حكما بقبول دعوى المطربة بوسي وإلغاء حكم حبسها، بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد لطليقها.

صدر الحكم الاثنين بإلغاء حبسها، وتغريمها بمبلغ 550 ألف جنيه، بواقع 50 ألف جنيه عن 11 قضية رفعت ضدها من قبل طليقها، بحسب بوابة الأهرام.

وكانت المطربة بوسى صدر ضدها حكما قضائيا من محكمة جنح الهرم، بالحبس 6 سنوات غيابيا، وكفالة 11 ألف جنيه مع إيقاف التنفيذ، لاتهامها بتحرير شيكات بدون رصيد، في القضيتين المقيدتين برقمي 21034 لسنة 2015، و20353 لسنة 2015 لصالح زوجها السابق، وليد محمد عاشور، وعارضت الفنانة على حكم حبسها في القضيتين.

كما انتشرت العديد من الأخبار والأقاويل التي تؤكد إتمام الصلح بين الفنانة بوسي وطليقها في جلسة عرفية مقابل دفعها 5 ملايين جنيه، ولكن هذا ليس صحيحا.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *