تعرض لاعب كرة القدم الدولي، محمد صلاح، مهاجم المنتخب المصري ونادي ليفربول الإنجليزي، لموجة واسعة من السخرية بعد خصوعه لجلسة تصوير بأزياء وُصفت بالـ“غريبة“.

وظهر صلاح الذي يطلق عليه محبوه لقب ”فخر العرب“، بملابس رياضية وأخرى ”كاجوال“ قديمة، وجاءت بعض الصور باللونين الأسود والأبيض وهو ما أعطاها البُعد الزمني الذي غلب على جلسة التصوير التي كانت لصالح مجلة (GQ) الشهرية.

وحظيت الصور بتفاعل واسع بين مستخدمي السوشال ميديا، الذين عبّر بعضهم عن إعجابه بجلسة التصوير التي خضع لها ”أبو مكة“، وأثارت سخرية البعض الآخر بسبب الملابس ”البالية“ التي ارتداها، على حد وصفهم.

وجاء من ضمن التعليقات ”ابو مكة اتحول لأبو فيفي“، ”جلسة تصوير خاصة للمشردين“، ”شهلبس زين ما يمشط شعره“، ”ع قوله جودي ابو خميس: ”ساندريللا والحشا ساندريلا“.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. هذه دعاية للماركات الرياضية انها قديمة وجيدة سواء طالع فيها جيد او سيء ،مش هو قاصد او حابب هذا الشكل .يعني ما بيستاهل بهدلات او انتقادات سلبية .شي كتير عادي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *