>

نفى المخرج المصري خالد الحجر تقديم المطربة والممثلة روبي مشاهد جنسية فجة تجرح عين المشاهد في فيلمه الجديد “الشوق” الذي سيبدأ تصويره قريبا، في الوقت نفسه رفضت روبي -بطلة الفيلم- التعليق على أحداث العمل.

وقال الحجر أستعد بداية شهر إبريل/نيسان المقبل لتصوير أحدث أعمالي، والذي يحمل اسم “الشوق” وستقوم ببطولته روبي مع شادي خلف وسوسن بدر عن القصة التي كتبها سيد رجب.

وأضاف “أقوم حاليا بعقد جلسات عمل مع المؤلف للانتهاء من الشكل الأخير للسيناريو، كما أقوم بالبحث ‬عن ممثلة شابة لتجسد دور شقيقة‮ ‬روبي ‬في الفيلم”.

وقال المخرج المصري “استغربت جدا عندما تداولت أخبار بشأن وجود مشاهد جنسية ساخنة لبطلة الفيلم روبي، وهو أمر غير صحيح؛ لأن الفيلم يتعرض لمشكلة هامة لا بد من مناقشتها”.

واستنكر الحجر الأخبار التي تداولها عدد من مواقع الإنترنت بشأن الفيلم والمشاهد الخادشة للحياء التي يحتويها، مؤكدا أن الفيلم يناقش قضية الكبت الجنسي الذي تتعرض لها الفتيات في مصر والوطن العربي.

‬وأوضح‮ ‬الحجر ‬أن الفيلم لا يحتوي على مشاهد جنسية فجة، بل سيقدمها بطريقة لا تجرح عين المشاهد، ‬خاصة أن تلك المشاهد ستكون ضرورية لأن الفيلم يدور حول الكبت الجنسي لدى الشباب في الأماكن الفقيرة.

‬واعتبر أن محور نقاش الفيلم يدور حول الكبت وأسبابه في حوادث الاغتصاب والتحرش الجنسي وربما السرقة والقتل أيضا، موضحا ‬أن الكبت لا يرتبط بالمستوى الاجتماعي أو الأماكن التي يعيش فيها الأفراد، ولكنه اختار أن تدور أحداث فيلمه في حواري ومناطق فقيرة بمدينة الإسكندرية، وستكون تلك المناطق حقيقية ‬ولن يتم استبدالها بالديكور‮.

وتدور أحداث الفيلم حول أسرة من الإسكندرية يعاني أفرادها الفقر والبطالة؛ حيث تتعرض البطلة روبي وشقيقتها لأنواع مختلفة من الكبت، مما يعرضهما لمشاكل مختلفة.

من جهتها، رفضت روبي تلك الاتهامات، وامتنعت عن الحديث عن الفيلم أو المشاهد الساخنة التي تقدمها في الفيلم.

كانت روبي قد استبعدت منذ أسبوعين من المشاركة في مسلسل “حضور وانصراف”، الذي يقوم ببطولته الفنان جمال سليمان، وسيعرض في شهر رمضان المقبل بسبب الهجوم الذي تعرض له منتج المسلسل جمال العدل، بسبب ملابس روبي وكليباتها المثيرة.

شارك برأيك

‫13 تعليق

  1. المشكلة أن أكبر المعارضين لها هم من يتفرج على صورها وأفلامها وكليباتها سرا ، ثم يلعنها علنا !!!! على من تضحكون ؟؟؟ على أنفسكم أم على الناس ، أم اولا وأخيرا على الله واستغفر الله من هذا القول …. يعني افهم أن تقوم النساء بالهجوم عليها لانها جميلة ومثيرة وتثير الحسد ،،، لكن هؤلاء الذكور ، لماذا تنفون دائما أنكم معجبين بها ،،، يعني هية صارت مليونيرة الا من فلوسكم التي تدفعوها ثمنا لحضور افلامها وشراء كليباتها الساخنة مثلها !!! أم كيف ؟؟؟

  2. ياريت تتخصصو في شغل واحد اما الثمثيل و اما الغناء و اما البيت هكدا افضل لكي يا روبي يكفي انكي اجهدتي نفسكي في اللعب فوق العجلة ……تقبلوا مروري

  3. walahi ya akhi top . ana akbar el mawloueen b cinima . alamiya wa arabiya kalsikiya . wa araf koli el momatiline el alamiyin min 1936 hata waktina hada , wa fi el arabe araf gil el momatiline fi cinima klasikiya wa gil cinima el hadita nour echerif , mahmoud abedel aziz ila akhirihi. bas mina el gil da walahi maaraf hata momatil achan maachoufchi aflam dilwakti . bas henidi wa hani ramzi homa eli aknaouni fi tamtilhoum el bakiya 0000000000000

  4. يا حجر زهقنا افلام تناقش الكبت الجنسى عند الشباب فى الاحياء الفقيره شوف جديد فيلم مثلا عن البطاله عن اى مشكله غير الكبت والجنس وسختم السينما المصريه با الافلام الهابطه والساقطه ويعنى هى مشاكل الشباب كلها اتحلت مش ناقص عندهم غير مشكلة الجنس والكبت هى اللى متحلتش

  5. ايه حكاية السينما اليومين دول خلاص مبقاش غير السفاله وقله الادب
    جاتكو نيله ماليتو البلد
    روحى اقعدى فى بيتكو اكرملك يا مؤرفه

  6. احب روبي بصراحة احسسها اعتمدت علا تطوير نفسها بشكل كبير وبهدوء فتحولت من شكل الخادمة السيلانية الي تثير العجلاتية و البسكلاتاتية و الحنفاتية والسمكريه بركوب الدراجات رياضية ولبس قبعات اطفاء الى ايقونه مصريه وتحسن صوتها كثير… ايضا يعجبني ان ضهورها الاعلامي قليل …عكس غيرها الي نايمين في ي كل قناه! ولبسها ناعم يناسب سنها… الى الامام ياروبي

  7. هل هذا الفيلم سيناقش فعلاً قضية هامة وخطيرة مثل فضية الكبت الجنسى لدى الشباب ؟ أم أن هذا الفيلم يريد مافى جيوب هؤلاء الشباب ،، أتمنى أن يكون للفن رسالة إرشاد وتوجيه ومناشة قضايا مهمة بالفعل وليس ملأ جيوب المنتجين تحت مسمى أفلام الجنس ومناقشة قضايا من القشور والهدف كله تحقيق إيرادات عالية للفيلم ، وبدلاً من أن يكون الفن أداة بناء وإرشاد بالمجتمع يصبح معولاُ للهدم وتحطيم القيم ،، ولو قدم هؤلاء فناً راقياً يقدم رسالة حقيقية فسيجنون الاثنين ، مناقشة قضية هامة من جذورها وحلولها إن أمكن ، والربح المادي الذى يلهثون ورائه .
    للفن دور خطير بالمجتمع اخطر بكثير من دور العلم ، لأن الغالبية العظمى بمصر والوطن العربى تشاهد هذا الفن بالسينما والتليفزيون والمسرح والفضائيات ، ويتأثرون به وينعكس على سلوكياتهم وأولادهم ومجتمعاتهم بشكل أو بآخر ، فالرسائل المقدمة من خلال فيلم أو مسلسل تختزن بعقل المشاهد ، وقد تتحول مع الوقت لتصبح نهجاً للحياة أو تغيير لمفاهيمه .
    إتقوا الله فيما تقدموه للمشاهد ، فرسالتكم خطيرة وقد تبنى مجتمعات وتهدم اخرى .

  8. اسمع مني يا ( كابتن ) ،،، الفن بصورة عامة والتمثيل بصورة خاصة ، دائما وأبدا كان ( للترفيه علينا فقط ) أما الكلام ( الكبير ) عن رسالة وجواب وما شابه من الفاظ فاتركها لأشياء اخرى مثل الكتب والصحف الجادة والتلفزيون الرسمي الممل ،،، لا توجعوا دماغنا برسالة ارشاد وهذا الكلام الكبير ،،، فالافلام ليست كتاب دين ،،، من يريد الارشاد فعنده كتب الدين ،،،، نحن نريد الترفيه والاستمتاع ونسيان الحاضر بقليل من الخيال … يكفي ،،، ذبحتونا ….

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *