>

كشفت الفنانة المغربية، المقيمة في الامارات، مريم حسين حقيقة تخليها عن مساعدة منى السابر، والدة الفنانة البحرينية منى السابر، وذلك بعد اعلانها في وقت سابق عن عزمها جمع المبلغ المطلوب الذي قررت قررت محكمة بحرينية سجنها لمدة عام بسببه.

وردت مريم حسين في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها على احد مواقع التواصل الاجتماعي على الاتهامات التي وجهت لها بتراجعها عن كلامها السابق قائلة “عالقليلة انا الوحيدة التي لسا اطلع واتكلم وانا الوحيدة منهم التي تعرضت الى مسألة قانونية”.

وتابعت “ما مثل البعض الذين تخلوا عنها بعد ما سمعوا الحقائق وسمعوا فيديوهات انه اصلا حلا مش هي اللي رافعة القضية”.

واضافت “انا والوالدة الحمدلله سوينا المستحيل بس هم عندها في البحرين ما عطوها الموافقة وتقدر تطلع وتقول لكم هذا الشيء”.

يذكر أنه كان قد تم استدعاء مريم حسين من قبل السلطات الإماراتية المختصة، للاستماع لأقوالها في بلاغ مقدم ضدها بتهمة خرق قانون جمع التبرعات في إمارة دبي.

ووثقت مريم حسين، لحظة مغادرتها لمبنى دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري – الجهة المعنية بقوانين التبرعات في دبي – بمقطع فيديو في حسابها عبر تطبيق “سناب شات”.

وأشارت مريم إلى أنها شرحت للجهات المختصة موقفها وتبين أنها تعاملت في الأمر على نيتها ما جعلهم يقومون بشرح تفاصيل القانون لها للتوعية بكامل بنوده.

وخلال المقطع اعترفت مريم حسين، بالخطأ الذي ارتكبته وأنها دشنت حملة جمع التبرعات بدون الرجوع للجهات المعنية بذلك.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *