>

كشف الفنان المصري عباس أبو الحسن، كواليس تعرضه للتحرش لعدة مرات من قبل طبيب يدعى “باسم.س.ن”، وذلك خلال لقاء مطول مع الاعلامي عمرو اديب في برنامج “الحكاية” المذاع على قناة “أم بي سي مصر”.

وأوضح عباس أوب الحسن أن بداية التعارف بهذا الطبيب كانت منذ 35 عاما، قائلا: “عرفته فى الجيم وكان لسه خريج أسنان.. وكانت بصاته غريبة جدا ليا.. وكان معروف إنه بيفتح على الناس الحمامات وهي بتستحمى”.

أضاف أبو الحسن أنه تم ضبط هذا الطبيب المتحرش مع حالة تعانى من تأخر عقلى كان يعمل فى الجيم الذى كان يتردد عليه هذا الطبيب، ولكن تم التغطية على هذا الحادث نهائيا، متابعا: “حصل معايا إنه مد إيده على عضوي الذكرى علشان يمسكه”.

وتابع: “لو كنت 100 دكر فى بعض هتحس برعب من اللى حصل.. لأن اللى بيحصل شئ مهين.. وانا ضربته كذا مرة وفرمته.. وعمل نفس الشئ تانى معايا فى الأسانسير للأسف.. وده بيحسسك بنوع من الترويع النفسي.. ولو انت مش سليم نفسيا تتكسر”.

وأشار الفنان عباس أبو الحسن، إلى أنه يرى أن هذا الطبيب يستمتع بالضرب مما يقوم به من أفعال مشينة مع الرجال، مشددا: “يجب إخصاء الذكر الذى يقوم بهذه الأفعال خاصة مع الناس”، مشيرا إلى أن هذا الطبيب ينتقي ضحاياه التى يستهدفها.

وعن الحملة التى شنها ضد الطبيب المتحرش، قال: “كان معايا صور كتير وشهادات لناس كتير.. بس ماكنتش معايا شهادة المطرب تميم يونس، ولا شهادة واحد تانى كان معاه فيدوهات مرعبة لهذا الطبيب”.

كما تحدث عن تحرش الطبيب نفسه بالفنان تميم يونس قائلا “بعتلي على إنستجرام بصوته يحكي واقعة التحرش التي تعرض لها من الطبيب، وقالي أنا عيطت لما اسم الدكتور اتعرف” وتابع: “تميم تم تخديره أثناء الاعتداء عليه من قِبل الطبيب، وحماية شباب مصر من التحرش لن تأتي بالتستر على الضحايا، هتيجي بالردع وفضح المتحرشين وتطبيق القوانين”.

وكانت وزارة الداخلية المصرية أعلنت إلقاء القبض على طبيب أسنان شهير بتهمة التحرش الجنسي، بعدما أعلن عدد من المواطنين أنهم من ضحاياه ومنهم الفنان عباس أبوالحسن والفنان تميم يونس.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *