انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية أخبارا حول انفصال الفنانة ” ياسمين صبري ” عن زوجها رجل الاعمال ” أحمد أبو هشيمة ” بهدوء وبشكل ودي بعد زواج دام لمدة عامين .

وكشف مصدر مقرب من ياسمين صبري في تصريحات له لموقع فوشيا عن سبب انفصال الفنانة المصرية عن زوجها والذي يرجع إلى رغبتها في العودة إلى التمثيل بعد غيابها عن المشاركة في أعمال فنية لعامين على التوالي وهو ما يتعارض مع رغبة أبو هشيمة .

وأضاف المصدر أن ياسمين صبري كانت قد وضعت خطة لنفسها فيما يخص عملها وحياتها الشخصية وموعد إنجابها حيث فضلت العودة إلى التمثيل اولا لكى لا تطول فترة غيابها عن الساحة الفنية والجمهور أكثر من ذلك ثم تفكر في مسألة الإنجاب .

إلا أن أحمد أبو هشيمة عارض ذلك وكان يرغب في تهدئة الوضع وطلب أن يعيشا حياتهما معا ثم يفكرا في ترتيب الحياة بينهما لاحقا وهو ما رفضته ياسمين صبري واعتبرت أن فكرة التأجيل خاصة بالعمل تعرضها لظلم نفسها .

وأشار المصدر إلى أن ياسمين صبري وجدت أنها لم تحقق شي لنفسها من وراء تلك العلاقة سواء على مستوى العمل أو على المستوى الشخصي والحياة الزوجية من خلال الإنجاب مما دفعها إلى طلب الانفصال والطلاق وتنازل أبو هشيمة لرغبتها .

وأكد المصدر المقرب من الفنانة ياسمين صبري على عدم وقوع الطلاق رسميا بينهما حتى الآن وأن ما حدث هو انفصال فقط مشيرا إلى استحالة عودة الطرفين مجددا .

يذكر أن كلا من ياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة لم يخرج أيا منهما لتأكيد أو نفي خبر انفصالهما ولكنهما قاما بإلغاء متابعتهما لبعضهما البعض عبر حساباتهما على موقع إنستجرام .. كما قاما بحذف جميع الصور التي تجمعهما .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.