>

يبدو ان الحملة على التحرش التي يعيشها الوطن العربي حاليا ستشهد المزيد التطورات والمفاجأت الجديدة فبعد قضية الفاشنيستا الكويتية “روان بن حسين” وزوجها رجل الاعمال الليبي “يوسف المقريف” كشف  الشاب السعودي المثير للجدل “ريان جيلر” عن تجربته مع تعرضه للتحرش.

فقد نشر ريان عبر حسابه في سناب شات منشور جاء فيه “تضامناً مع حملة فضح المتحرشين رح أشارككم قصتي من الطفولة إلى بلوغي سن الرشد كوني شخصية يعتبرها البعض إنبي وسيم وللأسف غالبية نظرة المجتمع للشخص الجميل أنه متجرد من جميع المبادئ والعادات والتقاليد وما أخاف إني أقولها اليوم اتعرضت للتحرش”.

وتابع ريان “والتنمر من ناس حتى من الأهل وأنا في سن الطفولة للآن لولا خوفي من خرب علاقة عائلتي معهم كنت فضحتهم وبالصور…” وأضاف “طليق الفاشنيستا الليبي الذي أرسل لي صور أجزاء من جسمه والكثير، وأنا أشجع أي شخص تعرض للتحرش ما يسكت”…

الجمهور بدوره أبدى صدمته من الموضوع ولم يستبعد الأمر بعد أن أعلنت روان ان له علاقات متعددة ومن بينها إرسال صور للقاصرات، كما أضافت أنه تسبب لها بمرض جنسي وهو “HPV 16” والذي قد يؤدي للسرطان في حالات قليلة.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *