>

على المسرح، وبينما كان الممثل الياباني دايغو كاشينو يتمرّن مع زملائه على مشهد طعن بالسيف، تلقى طعنة حقيقية في بطنه أدت إلى حصول نزيف حاد، ثمّ وفاته.

وكان كاشينو يتحضر لعرض مسرحية يلعب فيها دور الساموراي، أو المقاتل، قبل أن يتحوّل المشهد إلى حقيقة قتلته.

ويأتي ذلك، بعد أسبوعين تقريباً من وفاة الممثل الإيطالي رافاييل شوماخر، إثر تأديته لأحد مشاهد الشنق التي قتلته فعلاً.

وتعتبر هذه الحوادث جديدة وطارئة تحديداً عند الممثلين المسرحيين، وإن كانت استديوهات تصوير الأفلام من جهتها قد شهدت حوادث عدة، كادت تودي بحياة ممثليها. ومن بين هؤلاء ممثلون نجوم، مثل ميريل ستريب، وسيلفستر ستالون، وهالي بيري وغيرهم.



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *