كشفت ​ملكة جمال بريطانيا​ ​لين كلايف​، عن منعها من دخول الولايات المتحدة ا للمشاركة في مسابقة Mrs World العالمية، وتمثيل بلادها في نهائي المسابقة المقرر إقامته في 15 يناير الجاري، بسبب أصولها العربية.

وقالت لين كلايف، في تصريحات لشبكة ”بي بي سي“، إن زوجها وإبنتهما حصلا على تأشيرات لزيارة الولايات المتحدة الأميركية، إلا أنها لم تحصل عليها هي، والسبب يعود إلى أن لين هي من مواليد العاصمة السورية دمشق،

وأضافت كلايف: “ تقدمت بطلب بجواز سفر بريطاني، فأنا أمثل بريطانيا، وأنا مواطنة بريطانية، لذلك لم يكن لدي أي فكرة عن أنني سأحظر من الولايات المتحدة لسبب ليس لي دخل فيه“.

وتابعت: ”تم منح تأشيرة لزوجي ولطفليا، لكن تم رفض تأشيرتي، والفرق الوحيد هو مكان ولادتي بالعاصمة السورية دمشق“.

واستكملت لين كلايف التصريحات التي أدلت بها لـ ”بي بي سي“: ”ما زلت متفائلة، أعلم أن الوقت ينفد، ولكن إذا تمكن شخص من السفارة من النظر في طلبي، فقد تكون الأمور مختلفة“.

وردا على ما جاء على لسان ملكة الجمال البريطانية لين كلايف قال مسئولون أمريكيون في بيان رسمي إنهم لن يستطيعوا مناقشة هذا الأمر نظرا إلى أن سجلات التأشيرات سرية بموجب القانون الأمريكي، وبالتالي لا يمكنهم مناقشة تفاصيل حالات التأشيرات الفردية.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *