>

أكدت الفنانة المصرية سميرة عبدالعزيز، أن الإعلانات دمرت صناعة الدراما، مضيفة أن صاحب الإعلان هو من يتحكم في الدراما والممثل والنص.

وأشارت إلى أن المُعلن هدفه الرئيس الربح، ووجهة نظره ليست بناء الإنسان أو الارتفاع بذوق الناس، بل تقديم المخدرات وما شابهها.

وأكدت أنها رفضت العمل مع محمد رمضان وطُلب منها أن تقدم دور أم في أحد مسلسلاته ولكنها قالت: “لا.. أنا مخلفش ده”، مشددةً على رفضها تقديم أي عمل من هذه الأعمال، ولهذا السبب امتنعت عن المشاركة في أعمال دراما رمضان، لأنها لا تجد ما يناسب تاريخها.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *