>

كشفت منى السابر عن إسدال الستار على قضيتها مع ابنتها الفنانة حلا الترك وذلك بإصدار القضاء البحريني حكمه النهائي في القضية المرفوعة ضدها، برد مبلغ مالي كانت قد استدانته من ابنتها.

ويأتي الحكم بعد انتهاء مدة المهلة الثانية والتي منحها القضاء البحريني لمنى السابر، كي تقوم بجمع المبلغ المتنازع عليه، والذي قيمته 20 ألف دينار بحريني (53 ألف دولار).

ونشرت منى السابر، مقطع فيديو عبر حسابها في موقع ”إنستغرام“، يتضمن كلمات الشكر والثناء لمن وقفوا إلى حانبها، مع بيان رسمي من المستشارة القانونية ربا الخالد، التي تولت قضيتها، معلنة صدور حكم نهائي فيها.

وعلقت منى السابر على الفيديو الذي شاركته، قائلة: ”الحياة تجارب، والمواقف تكشف لنا من هم وما هي نوايا بعض البشر .. أشكرك يا الله أحبك يا الله لأنك دائما معي وتسخر لي كل اللي يخدم العدالة الإلهية“.

وتابعت: ”قبل كل شيء، شكرا لك يا الله، أتوجه بجزيل الشكر للقضاء البحريني النزيه والعادل والنظر في قضيتي ومراعاة ظروفي وأني أم حاضنة لابني #عبدالله.. وأشكر المحامية: #الشيخة #سلوى #آل الخليفة على مساندتها لي وكرمها وطيبة أخلاقها ومواقفها النبيلة..“.

وعقبت السابر بالقول: ”وأشكر كل العاملين وعلى رأسهم الأستاذ الأخ المستشار (سعيد همام) الذي لطالما كان معي منذ البداية والداعم لي، والأستاذ (محمد طلعت) الذي تعب معاي وكل العاملين وكل طاقمها، سنين معاي تعبوا كثير أنا ممتنة لكم..“.

وأضافت: ”وأخص بالذكر المستشارة ربا الخالد اللي كانت ولا زالت تدعم وتساند كل شخص تعرض لمثل هذه المواقف، كنت في مثابة الأخت والصديقة وموقفها غير موازين كثيرة على الصعيد الشخصي، وأشكر فريق المونتاج على الإهداء الرائع، أنا ممتنة لكم من القلب ولوجودكم ومساندتكم لي“.

بدورها علقت المستشارة ربا الخالد على نفس مقطع الفيديو: “وأخيرا بفضل الله زار الفرح دارك وانفك كربك الخلاص من حكم السجن لمدة عام”.

وتابعت “بخبر كلنا انتظرناه وبالنا مشغول على مصير أم طيبة وصادقة ورائعة هي الأخت الغالية السيدة منى السابر والدة الفنانة حلا الترك.. الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.. مليوووووووون مبروك صدور الحكم البديل لحكم السجن مدة عام ( العمل اليدوي )”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *