قبل 5 أعوام، جذبت الإعلامية المصرية شيماء جمال انتباه الجمهور المصري، بعدما أخرجت لفافة من مخدر الهروين، واستنشقته على الهواء مباشرةً.

ومن هذا المشهد، باتت شيماء جمال معروفة بـ”مذيعة الهروين”، وغابت بعدها عن الأنظار، عقب صدور قرار بمنعها من تقديم برنامجها “المشاغبة” لـ 3 أشهر.

درجة الإثارة التي أضفتها “شيماء” على الحلقة سالفة الذكر، زادت حدتها مساء الإثنين. فعلى نحو مفاجئ، عادت سيرتها للتداول إعلاميًا عقب تلقي الجهات الأمنية بلاغًا، يفيد باختفائها لمدة قاربت 20 يومًا، وهو ما انتهى باكتشاف جثتها داخل فيلا بمنطقة المنصورية في محافظة الجيزة.

من هي شيماء جمال؟

هي إعلامية مصرية، قدمت برنامج “المشاغبة” عبر فضائية “LTC” المصرية، قبل أن يصدر قرارًا بإيقافها عن العمل لـ 3 أشهر في عام 2017، بدعوى مخالفتها للمعايير المهنية والأخلاقية، بعدما تناولت على الهواء مباشرةً مادة، زعمت أنها لمخدر الهيروين.

وكشفت “شيماء” في وقت لاحق، أن المادة التي استخدمتها خلال الحلقة كانت عبارة عن “سكر بودرة”، واستعملتها لأداء مشهد تمثيلي، وقدمت اعتذارها للجمهور فيما بعد.

ورغم انتهاء مدة العقوبة، لم تعد “شيماء” لعملها بفضائية “LTC”، حتى انضمت في وقت لاحق إلى قناة “الحدث اليوم” المصرية، قبل أن تبتعد عن الساحة الإعلامية تمامًا.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.