>

حلت الفنانة ” مها أبو عوف ” ضيفة مع الفنانة ” إسعاد يونس ” في حلقة يوم أمس الإثنين من برنامج صاحبة السعادة المذاع على قناة dmc .

وخلال الحلقة كشفت مها أبو عوف عن معاناتها من قبل مع الإنجاب والتي استمرت لمدة 15 عاما تسعى فيها لتحقيق حلمها بأن ترزق بطفل وعلى إثر ذلك سافرت إلى إيطاليا وسويسرا وفرنسا وأمريكا بالإضافة إلى متابعتها مع طبيبها الخاص بالقاهرة الدكتور شريف جوهر .

وقالت أن الأطباء في أمريكا طلبوا منها نسيان موضوع الإنجاب والتفكير في التبني .. كما أخبروها بضرورة إجرائها لعملية إزالة الرحم حتى لا تمر بحالات الحمل الكاذب وهو مرض خطير جداً وليس كما يفهمه البعض ولكنها رفضت إجراء العملية .

وتابعت : ” رجعت على مصر وسلمت أمري لربنا بس كنت عايزة أتبنى وكان فيه أطفال بتوع البوسنة والهرسك اللي كانوا جايين أيام الحرب فقولت هشوف بنت أو ولد .. وفي الفترة دي اتجوزت ومحصلش نصيب واتطلقنا ” .

وأضافت مها أبو عوف عن اكتشافها لحملها : ” أنا شايلة 11 كيس من المبايض بتاعتي وفي مرة قاعدة كده جالي مغص جامد وقولت لعزت أنا موجوعة قالي روحي بكرة لشريف وطنشت ويومين كده لقيت الوجع بيزيد شوية فروحت لشريف ودكتور السونار بيعملي السونار قالي إيه ده إيه ده .. وبعدين عملت تحليل دم وبول مرة واحدة بصيت لقيت دكتور هشام بيقولي مبروك عندك جنين ” .

واستكملت مها حديثها حول سعادتها وصدمتها عند معرفتها بخبر حملها وقالت أن طبيبها وصف حملها لأخيها الفنان الراحل عزت أبو عوف وهو يبكي بأنه كان مخالفاً لكل ما درسه في الكتب الطبية فهي بحسب تلك الكتب لا تستطيع الإنجاب نهائيا .. وعندما ولد طفلها أحضروا لها شهادة مكتوب بها ” طفل ثمين ” .

https://www.facebook.com/dmctv/videos/456919155451755/?t=325



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *