>

سخرت الإعلامية الكويتية مي العيدان؛ من مواطنتها الدكتورة خلود، وذلك بنشرها مقطع فيديو شمل حوارًا بين خلود وابنها خالد الذي يبلغ من العمر عاما ونصف العام.

ويظهر ابن الدكتورة خلود، في الفيديو، وهو يجيب على سؤال والدته حول حبه لها بالنفي حيث أعادت مي العيدان نشر الفيديو لتؤكد على اتفاقها معه في عدم محبتها.

وقالت مي العيدان في تعليقها على الفيديو: “قسما بالله حبيته.. طلع عنده ذوق وصارحها.. أشكره.. ما تنحب يا أخي ما طلعت بروحي.. ما أحبها حتى ولدها ما يحبها.. كفو يالنشمي”.

وقد اثار تعليق مي العيدان ردود فعل من متابعيها حيث كتب احدهم: “سبحان الله مثل ما تقولي انك اعلامية يعني دارسة و حاطة عقلك بعقل طفل هذه امه يا شاطرة يبيع الدنيا وانتي فيها ولا يدري عنك هذا طفل و رده عادي جدا كلنا عندنا اطفال و ردهم احيانا كدا كبري مخك شوي” وكتب اخر: “اذا هي ابنها مايحبها عادي واحد مايحبها بس انتي محد يحبج اصلا اتحدئ بشر واحد يحبج رغم ثنينجن مااحبجن ”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *