>

أعلنت الاعلامية الكويتية مي العيدان برائتها من القضية التي رفعها ضدها الفنان المصري احمد بدير بتهمة الاساءة له.

وكشفت مي العيدان، عبر حسابها على انستغرام، عن صدور الحكم في هذه القضية قائلة “تم الحكم اليوم في براءتي من القضيه الذي رفعها علي الفنان المصري احمد بدير بالكويت وبراءتي من الاساءه له وشكرا للقضاء الكويتي النزيه والمحامي ضاري الواوان وطاقم مكتبه ودفاعه عني بهذه القضيه وبالنهايه لايبقى سوى وجهه تعالي”.

وكان الفنان المصري احمد بدير قد اتهم مي العيدان بالتنمر عليه حيث قال في مداخلة هاتفية مع احد البرامج التلفزيونية: ”لما تجمع بيني وبين بنتي في جملة مفيدة فده تنمر، أنا جالي تلفونات من ناس في كل الدول والكل بيهاجموها”، موضحاً أن “السخرية والتنمر شي غير مرغوب من قبل الاخرين، وعيب كونها إعلامية وتسيء للآخرين، وهذا شيء غير مسموح به لأي شخص”.

وأضاف: “بمجرد ما عرفت إني هرفع دعوى عليها بدأت تشتم أكتر، وأنا عندي أصدقاء كتير في الكويت وعارف الناس دي بيحبوني إزاي، وزرت بيت الأمة الكويتي”.

وكانت مي العيدان قد أكدت حينها عدم خشيتها من قراره بمقاضاتها مشيرة إلى إنها لم تسئ إليه أو وصفته بشئ ليس موجودا فيه كما أنها أشادت بإبنته وجمالها واصفة إياها ب ” الحسناء ” .



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *