>

أعلنت الفنانة اللبنانية ميّ حريري أنها ستتنازل عن حضانة إبنتها سارة لوالدها أسامة شعبان، معبرةّ عن وجعها لهذا القرار الذي لم تشرح أسبابه.

وقالت في منشور لها عبر تطبيق “انستغرام”: “من أصعب القرارات التي اتخذتها في حياتي ومن أهمها، وبعد تفكير وعذاب وقهر ممزوجين معاً هو قرار اليوم، اليوم سأفارق الجزء الأكبر من روحي، اليوم سأفارق من حاربت لأجل بقائها بحضني.

وأضافت: “اليوم صعب، كأهوال الموت وسكراته، اليوم تنتزع الروح من الجسد بعد عراك بين القلب وبين العقل هو للافضل رغماً عني فتنازلت. هو كانتحارٍ في صمت هو كالمجهول لازم عتم. أيعقل أن يحصل هذا بعد كفاح وعراك وعذاب رافقهم قهر . نعم هذا يعقل عند المستقبل يجبر المرء فصل القلب عن العقل”.

وختمت بقولها: “اليوم هو من أصعب أيام حياتي… وكنت عطول خايفة من إنو يجي هيدا اليوم… وللاسف وصل. يا رب كن معي وساعدني لإقدر إتخطى هيدي المرحلة الصعبة. ادعولي تحتى الله يكون حدي بهيدا الظرف ويخفف عني هيدا الاحساس”.

يذكر أن أسامة شعبان هو آخر أزواج مي حريري، وكانت قد عانت بعد طلاقها منه من أجل الحصول على حضانة ابنتهما سارة، بعد أن أصدرت المحكمة قراراً بمنح حضانة الطفلة لوالدها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *